أساتذة و طلاب مؤيدون لمرسي يتظاهرون أمام المعهد الأزهري

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - أساتذة و طلاب مؤيدون لمرسي يتظاهرون أمام المعهد الأزهري

القاهرة – محمد الدوي

نظم العشرات  من أعضاء هيئة التدريس والطلبة والطالبات التابعين للمعاهد الأزهرية والمؤيدين للرئيس المعزول، وقفة احتجاجية صباح اليوم أمام المعهد الديني الأزهري بمنطقة استاد السويس امام مديرية الشباب والرياضة . ورفع المتظاهرون صور الرئيس السابق واللافتات المعادية للقوات المسلحة وقاموا بالهتاف ضد الفريق عبد الفتاح السيسى أثاروا حفيظة المارة . وطالبوا برحيله عن القوات المسلحة ووصفوا ما قام به من مساندة الشرعية على كونه خيانة ضد النظام السابق . كما رفع المتظاهرون لافتات لا تدريس إلا بعد عودة الشرعية قام شباب حركة "ضد الإنقلاب" , وهدد المتظاهرون أمام جامعة القاهرة بإقتحام كلية دار علوم الآن . وقاموا بترديد العديد من الهتافات البذيئة والمسيئة للقوات المسلحة المصرية و الفريق اول عبد الفتاح السمهر اليوم الأحد، العشرات من طلاب المرحلة الثانوية، أمام المنطقة الأزهرية بالمنصورة، بمحافظة الدقهلية، للمطالبة بإبعاد شيخ الأزهر لمشاركته في السياسة باعتباره عضوًا بلجنة الخمسين، واعتراضًا على تدريس الصوفية كونها محرمة تبعًا لوصفهم. كان العشرات قد تجمهروا أمام المنطقة اليوم، للمطالبة بعدد من المطالب منها تغيير شيخ الأزهر وأن يكون منصبه بالانتخاب، كما طالبوا بضرورة قبول التظلمات من الطلاب وإعلان التنسيق في وقت مبكر، وعبروا عن رفضهم لتعديلات المناهج ودراسة الصوفية المحرمة شرعًا تبعًا لوصفهم. وحمل المشاركون لافتات كتب عليها (طلاب أحرار هنكمل المشوار-ائتلاف المعاهد الأزهرية بالدقهلية) وتعليقاً على ماجرى اليوم ،أكد الخبير الأمني اللواء طلعت مسلم ل"العرب اليوم " أن مايحدث الأن أمام الجامعات من مظاهرات للطلبة هو حق في التعبير عن أرائهم، ولكن لن نسمح لهم بأي تجاوزات أو خروج عن النص ،ومن المحتمل إغلاق الجامعات إذا بقي الوضع علي ماهو عليه حالياً". وأضاف أنه "لابد علي  المواطنين أن يثقوا فى حكومتهم وجيشهم الوطني، ويجب أن نثق جميعاً فى رجال الشرطة الشرفاء الذين قاموا، ولا زالوا يقومون بواجبهم تجاه الوطن فى تأمين الشارع ومواجهة البلطجة والإرهاب"، مشيراً إلى أن "جيش مصر العظيم بدأ التخطيط منذ ثورة 30 يونيو بعد تفويض الشعب بصورة علمية لمواجهة الإرهاب وهو في طريقه للقضاء الكامل على كل مظاهر العنف والتطرف بمعاونة الشرطة". وأشار إلى  أن "الكثافة على الطرق مع بداية الأيام الأولى للعام الدراسي الجديد يتم التعامل معها بصورة علمية حتى يتم تجنب الأزمات والاختناقات"، مشيراً إلى أن "الحكومة تتعامل مع الوضع الحالي بصورة واقعية على الأرض بعيداً عن التصريحات البراقة التى تعودنا عليها فى السابق". وقال أن "الحوادث الفردية متوقعة رغم الاستعداد الكامل للتعامل مع الأزمات والمواقف الطارئة فى أكبر وأقوى دولة فى العالم وجدنا أعمالاً إرهابية وعنفا وقتلا مثلما تابعنا الحادثة الأخيرة والتي قام أحد الأشخاص بقتل 12 مواطنا أمريكيا وهذا ليس معناه أن الولايات المتحدة الأمريكية دولة غير مستقرة، لذلك لايجب أن نحمل الأمور أكثر مما تحتمل فالحوادث الفردية واردة ولكن المهم أن الدولة تتعامل بكل مؤسساتها مع الإرهاب والبلطجة بصورة ناجحة ونحن الآن نسير على خطى واثقة لتحقيق الأمن والاستقرار بصورة كاملة وفى النهاية يجب أن نعلم أن العالم كله يعاني من الإرهاب وليس مصر وحدها".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أساتذة و طلاب مؤيدون لمرسي يتظاهرون أمام المعهد الأزهري أساتذة و طلاب مؤيدون لمرسي يتظاهرون أمام المعهد الأزهري



GMT 01:28 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

إنشاء مدرسة "الطاقة الشمسية" بمعامل تدربية متخصصة في أسوان

GMT 23:26 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

"التعليم" تحقق في واقعة وجود مواشي داخل مدرسة في المنوفية

GMT 17:47 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

تعليم الفيوم يشيد بمدرسة محمد عبد الله حرفوش الابتدائية

GMT 16:54 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

مفاوضات بين "التعليم" و "المركزي" لدفع مصروفات المدارس بنكيا

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أساتذة و طلاب مؤيدون لمرسي يتظاهرون أمام المعهد الأزهري أساتذة و طلاب مؤيدون لمرسي يتظاهرون أمام المعهد الأزهري



أسدلت شعرها الأشقر القصير واستعملت المكياج الهادئ

كروغر تخطف أنظار الجميع بإطلالة مختلفة

نيويورك ـ مادلين سعادة
خطفت النجمة الألمانية ديان كروغر، الأنظار خلال حضورها العرض الأول لفيلمها الجديد "In The Fade"، الثلاثاء الماضي، حيث أبهرت الجميع بإطلالتها الرائعة والمختلفة. ووفقًا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية، ارتدت كروغر، نجمة مهرجان كان لعام 2017، والبالغة من العمر 2017، فستانًا متوسط الطول، عاري الكتفين، ممتزج ما بين الأسود والذهبي، وحذاء طويل لونه أسود، وأسدلت شعرها الأشقر القصير، كما وضعت مكياجًا طبيعيًا هادئًا، وقد انضم إليها عدد من النجوم المشاركة أمثال سامية تشانكرين، دينيس موشيتو وهانا هيلسدورف. وكانت ديان قد اشتهرت سابقا بأدوارها المميزة في أفلام "طروادة" و"أوغاد مجهولون" مع النجم العالمي براد بيت، لكنها أثبتت وضعها بعد تعاونها مع المخرج الألماني فاتح أكين، بينما قد تصدر فيلم "In The Fade" الذي قام بإخراجه فاتح أكين، كفيلم يمثل ألمانيا في سباق الأوسكار، بعد مشاركته في الدورة الأخيرة لمهرجان "كان" السينمائي الدولي، في دورته الأخيرة، وفوز بطلته ديان كروغر بجائزة

GMT 03:29 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

مريم مسعد تستعد لأزياء الشتاء بمجموعة "الألوان الدافئة"
  مصر اليوم - مريم مسعد تستعد لأزياء الشتاء بمجموعة الألوان الدافئة

GMT 07:38 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

اشتعال التنافس بين أوروبا وأميركا على جذب المتزلجين
  مصر اليوم - اشتعال التنافس بين أوروبا وأميركا على جذب المتزلجين

GMT 08:11 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تصميم رائع لمنزل كبير يمنح الهدوء لسكانه في البرتغال
  مصر اليوم - تصميم رائع لمنزل كبير يمنح الهدوء لسكانه في البرتغال

GMT 02:52 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الرئيس الرواندي أبرز القادة الذين يخشون مصير موغابي
  مصر اليوم - الرئيس الرواندي أبرز القادة الذين يخشون مصير موغابي
  مصر اليوم - أمان السائح تُعرب عن سعادتها لاتجاهها للعمل في مجال الإعلام

GMT 02:26 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

روضة الميهي تكشف عن مجموعتها الجديدة من الحقائب للخريف
  مصر اليوم - روضة الميهي تكشف عن مجموعتها الجديدة من الحقائب للخريف

GMT 06:34 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

منتجع "كاتسبيرغ" في جبال الألب الأفضل لكل الأسرة
  مصر اليوم - منتجع كاتسبيرغ في جبال الألب الأفضل لكل الأسرة

GMT 03:12 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

سفيان النمري يستعين بالخشب وأعواد القرفة في تصميم شموع الشتاء
  مصر اليوم - سفيان النمري يستعين بالخشب وأعواد القرفة في تصميم شموع الشتاء

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 11:48 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تعترف لزوجها بخيانتها وتتحداه أن يثبت ذلك

GMT 10:40 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

القبض على عصابة تنصب على المواطنين بحجة بيع الأثار في القاهرة

GMT 14:35 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل "هدية" الحكومة للمواطن عبر نظام "التموين الجديد"

GMT 02:11 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

مسؤول في مطار القاهرة يتحرش جنسيًا بعاملة نظافة

GMT 03:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"منى" فصلت رأس زوجها عن جسده بعدما خدع شقيقتها المراهقة

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 23:52 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

ضابط إسرائيلي يكشف عن فيديو نادر لحظة اغتيال السادات

GMT 10:24 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

القذف السريع عند الرجال الأسباب والعلاج وطرق الوقاية

GMT 03:56 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

فتاة تغتصب طفلًا تركته والدته أمانة لديها
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon