اللغة الألمانية تستهوي الشباب الجزائري رغم صعوبات تعلمها

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - اللغة الألمانية تستهوي الشباب الجزائري رغم صعوبات تعلمها

الجزائر ـ وكالات

 يقبل الشباب الجزائري بشكل واسع في السنوات الأخيرة على تعلم ودراسة اللغة الألمانية. وبدأت لغة نيتشه وغوته وشيلر بالتوسع والانتشار خارج النطاق الجامعي إلى المدارس وسط تشجيع الأولياء والمسؤولين على قطاع التربية في البلاد. قررت وزارة التربية الوطنية تعميم تدريس اللغة الألمانية في جميع ثانويات البلاد، وأوضح خلادي بوشناق، الأمين العام لوزارة التربية الوطنية، بأن الجزائر وضعت من بين أولوياتها في المرحلة القادمة تمكين كل طلبة ثانويات البلاد من تعلم اللغة الجرمانية، وأضاف بوشناق في تصريحات إعلامية بأن "كل الإمكانيات ستوفر لتحقيق هذا الهدف"، وأكد الأمين العام للوزرة، في افتتاح دورة تدريبية لتكوين أساتذة اللغة الألمانية، وجود أكثر 400 أستاذ يدرسون هذه اللغة على المستوى الوطني. وتستقبل الوزارة سنويا طلبات التوظيف من مئات الخريجين الجدد في الاختصاص عبر كافة مناطق الوطن. منح ودورات لأساتذة اللغة الألمانية وتعمل السفارة الألمانية في الجزائر على مساعدة وتمكين مصالح وزارة التربية لتحقيق هذا الهدف، حيث تشرف سنويا على تأطير دورات تدريبية لأساتذة اللغة الألمانية. وأشاد سفير ألمانيا بالجزائر، غوتز لينغنتال، بالتعاون الجزائري-الألماني في مجال تدريس اللغة الألمانية، مشيرا إلى سعي السفارة إلى زيادة عدد المنح الدراسية المقدمة لأساتذة اللغة الألمانية. وكشف الدبلوماسي الألماني مؤخرا عن تنظيم أول دورة تكوينية لصالح مفتشين تربويين ومؤسسات تابعة لوزارة التربية الوطنية في مجال التسيير المدرسي ستقام لاحقا بألمانيا. قرار وزارة التربية الذي استحسنه الطلبة وأوليائهم أثار الكثير من الجدل داخل بيت الأسرة التربوية وكل المهتمين بالعملية التعليمية، بما في ذلك المعاهد الخاصة، حول قدرة الوصاية على تنفيذ هذا القرار، وخاصة في المناطق النائية والبعيدة عن المدن الكبرى. ويؤكد سمير.ب، أستاذ اللغة الألمانية في الجزائر العاصمة، بأن "الوزارة بحاجة إلى مخطط وإمكانيات كبيرة لتعميم اللغة الألمانية في كل ثانويات الوطن، لأن عدد خريجي قسم اللغة الألمانية بجامعات الجزائرية قليل، وأغلبيتهم يتوجهون إلى القطاع الاقتصادي، وليس إلى التعليم".  ومن جهتها، تسعى وزارة التعليم العالي والبحث العلمي الجزائرية على تلبية رغبات ألاف الطلبة الناجحين في شهادة البكلوريا، للالتحاق بقسم اللغة الألمانية، حيث أرتفع عدد أقسام اللغة الألمانية من قسم وحيد بجامعة الجزائر إلى خمسة أقسام على المستوى الوطني في كل من وهران وسيدي بلعباس وتيزي وز وعنابة، ومن المنتظر أن تفتح أقسام أخرى في الموسم الجامعي القادم. اللغة للدراسة والهجرة ورغم الجهود المبذولة تبقى اللغة الألمانية في الجزائر بحاجة إلى دعم أكبر لإشباع رغبة الشباب في تعلمها ، وخاصة أولئك الراغبين في إتمام دراستهم أو السفر نحو ألمانيا، حيث يعتبر بدرالدين أن تعلم اللغة الألمانية هو مشروعه الذي سيحقق به أحلامه في الهجرة إلى بلد العلم والتكنولوجيا، فيما تقول صفية.ب، طالبة بقسم اللغة الألمانية بجامعة الجزائر، أنها اختارت العودة للجامعة، بعد تخرجها بشهادة مهندس في الإلكترونيك، من أجل إتمام دراستها في ألمانيا في الاختصاص، وتؤكد الطالبة صفية لـ DW عربية بأن الإمكانيات المادية والبشرية لتعلم اللغة الألمانية "هزيلة جدا بالجامعة الجزائرية"، مقارنة باللغة الفرنسية والانجليزية، وهذا، حسب قولها، بسبب هيمنة اللغة الفرنسية، باعتبارها اللغة الثانية في البلاد واللغة الانجليزية، وعدم تجرد مسؤولو الجامعات من خلفياتهم الفكرية واللغوية، وبذلك لا تزال اللغة الألمانية "مهمشة في الجزائر"، رغم تعاظم أهميتها في كل بلاد العالم، لما تمكن مكتسبها من فرص تحصيل المعارف الدقيقة والجديدة.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - اللغة الألمانية تستهوي الشباب الجزائري رغم صعوبات تعلمها   مصر اليوم - اللغة الألمانية تستهوي الشباب الجزائري رغم صعوبات تعلمها



  مصر اليوم -

ظهرت في ثوب أسود شفاف

إيما واتسون متوهجة خلال الدعاية لفيلمها الآخير

باريس ـ مارينا منصف
ظهرت الممثلة "إيما واتسون" يافعة ومتوهجة كزهرة الربيع  أثناء التقاط صور لها للترويج لأحدث أفلامها ""The Circle في فندق "لو بريستول" في باريس يوم الخميس. حيث تألقت بطلة الجميلة والوحش، البالغة 27 عاما، في ثوب أنيق، ينُم عن أسلوبها الفريد من نوعه، وأبرز الفستان قوامها الممشوق، وارتدت ثوبًا رائعًا بكشكشة من تصميم "لويس فويتون" مزين بتفاصيل رقيقة وأنيقة من أوراق شجر ذهبية. تميز الفستان شبه الشفاف بتنوره مكشكشة ونسقته  على نحو رائع مع قميص أبيض مشرق. ولتبرز قوامها ارتدت حذاءً أسود ذو كعب بأشرطة جذابة . وعن إكسسوارتها, فارتدت حقيبة يد بسلسلة أنيقة لإكمال طلتها. ورفعت شعرها عن وجهها في تسريحة شعر عالية لإبراز ملامح وجهها الجميلة. وتلعب الممثلة "إيما" دور الفتاة "ماي" في فيلم  The Circle ، وهي امرأة تحصل على وظيفة أحلامها في شركة كبيرة متخصصة في مجال التكنولوجيا تسمى الدائرة، ومن ثم تساعد في الكشف

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - اللغة الألمانية تستهوي الشباب الجزائري رغم صعوبات تعلمها   مصر اليوم - اللغة الألمانية تستهوي الشباب الجزائري رغم صعوبات تعلمها



F
  مصر اليوم - ريجنسي كيوتو ينقلك إلي اليابان وأنت في إيطاليا

GMT 08:01 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

منزل عجيب في أستراليا لا تراه إلا في اليابان
  مصر اليوم - منزل عجيب في أستراليا لا تراه إلا في اليابان
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:13 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

هالة صدقي سعيدة بالمشاركة في "عفاريت عدلي علّام"

GMT 06:30 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

الزلازل تضرب حديقة يلوستون الوطنية في أسبوع

GMT 07:18 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

أنابيزي المحطة الثانية للوصول إلى مخيم سفاري

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon