"علماء مصر" ترفض مشروع قانون المجلس الوطني للتعليم والبحث العلمي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - علماء مصر ترفض مشروع قانون المجلس الوطني للتعليم والبحث العلمي

القاهرة - علي رجب

أعلن المجلس الوطني للتعليم والبحث العلمي رفضه لمشروع قانون المجلس الوطنى للتعليم والبحث العلمي الذي يناقشه مجلس الشورى حالياً . وقال الأستاذ في قسم الفيزياء الحيوية جامعة عين شمس، عضو اللجنة التأسيسية لنقابة علماء مصر (تحت التأسيس) الدكتور إيهاب إبراهيم عبده، إن القسم قد رفض مشروع القانون. وأوضح "إبراهيم" لـ"مصر اليوم" أن القانون مرفوض من قبل أعضاء هيئة التدريس وهو لا يخدم التعليم والبحث العلمي في مصر، لأن هناك ثلاثة مجالس تهتم بشؤون التعليم ولم تقدم شيئاً، وإنشاء مجلس جديد لن يقدم جديداً للتعليم والبحث العلمي، مضيفاً "مشروع القانون مخالف للأهداف الموضوعية لإنشائه في الدستور، ويكرث لإنشاء مجلس إداري أخر فوق المجالس الحالية التي تدير عملية التعليم العالي والبحث العلمي في الجامعات، الأمر الذي قد يخل بمبدا إستقلال الجامعات المنصوص علية في الدستور ويجور على سلطات واختصاصات المجلس الأعلى للجامعات. ووفقا لمشروع القانون فإن رئيس المجلس الوطني للبحث العلمي بحسب المسودة التي سيتم مناقشتها في مجلس الشورى سيرأس 3 وزراء وهم التعليم العالي، والتربية والتعليم، والبحث العلمي، بالإضافة إلى هيئة ضمان جودة التعليم، وهذا البند يثير القلق حول محاولة فصيل معين في السيطرة على الدولة ويوجد 3 مجالس حالياً خاصة بالتعليم والبحث العلمي في مصر, هي المجلس الأعلى للعلوم والتكنولوجيا، والمجالس القومية المتخصصة، والمجمع العلمي، ويعتبر القائمون على البحث العلمي أن إنشاء مجلس جديد يشكل مزيداً من البيروقراطية الحكومية ويخلق أزمات إدارية. وأكد رئيس المجلس القومي للبحث العلمي سابقاً الدكتور هاني الناظر، أن إنشاء مجلس وطني للتعليم والبحث العلمي، يعتبر إهداراً للمال العام، خاصة وأن هناك 3 مجالس أخرى تقوم بنفس الدور المقترح لهذا المجلس، مؤكداً أنه سيتم إنشاء فرع لهذا المجلس بجميع المحافظات، إضافة إلى الفرع الرئيسي في العاصمة، وهو ما يمثل عبئاً على ميزانية الدولة في المرحلة الحرجة التى تمر بها مصر، مضيفاً المجالس الثلاثة تقوم بوضع رؤى استراتيجية للبحث العلمي في مصر، ومن المقرر أن يقوم المجلس الجديد بنفس الدور، لافتاً إلى أنه في حالة موافقة مجلس الشورى على إنشاء هذا المجلس سيتم تعين رئيس المجلس بقرار من رئيس الجمهورية وبعضوية 25 عضواً بتعين من الشورى. وتنظم نقابة علماء مصر "تحت التأسيس "،السبت، المؤتمر العلمي الثاني من سلسلة مؤتمراتها بعنوان : "رؤية علماء مصر لحل مشكلات الوطن " برئاسة كل من رئيس النقابة الدكتور عبد الله سرور، ووزير التعليم العالي الأسبق الدكتور عمرو عزت سلامة، وذلك لعرض ومناقشة الرؤية القانونية والعلمية "مشروع قانون المجلس الوطني للتعليم والبحث العلمي" في قاعة المؤتمرات في كلية الأداب جامعة عين شمس. ويشارك في المؤتمر عدد من وزراء وعلماء مصر منهم: عضو مجلس أمناء الجامعة البريطانية السفير الدكتور مصطفى الفقي والدكتور هاني الناظر، ووزير التعليم العالي الأسبق الدكتور حسين خالد، والأستاذ في جامعة قناة السويس الدكتور السيد عبد الستار المليجي، والأستاذ في جامعة القاهرة الدكتور محي منصور، والأستاذ في جامعة القاهرة الدكتور عبد الجليل مصطفى.  

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - علماء مصر ترفض مشروع قانون المجلس الوطني للتعليم والبحث العلمي   مصر اليوم - علماء مصر ترفض مشروع قانون المجلس الوطني للتعليم والبحث العلمي



  مصر اليوم -

أظهرت تحولًا جذريًا في طريقة ارتدائها لملابسها

سيلين ديون تتألّق في بلوزة بيضاء من الحرير المتعرّج

باريس ـ مارينا منصف
أظهرت سيلين ديون، تحولًا جذريًا في طريقة ارتدائها لملابسها، وقد تم تداول الحديث بشأنها وعن طريقتها الجديدة في اختيار ملابسها خلال جولتها في أوروبا، حيث واصلت سيلين ديون روتينها اليومي على المدرج عند خروجها من باريس يوم الخميس، وبدت المطربة الكندية البالغة من العمر 49 عامًا وكأنها مستعدة للعمل عندما ظهرت مرتدية بدلة منسقة. واستغلت النجمة كونها ذات قوام نحيف وارتدت سترة مجسّمة تظهر بها قوامها النحيف، وارتدت أيضا بلوزة بيضاء من الحرير المتعرّج أسفل الجاكت وأمسكت بيدها حقيبة نسائية بيضاء اللون، وأكملت أناقتها بارتداء حذاء مخملي ذو كعب عالٍ، متماشيًا بذلك مع اختيارها لسترتها ذات الخطوط المخملية، ونسّقت النجمة شعرها بطريقة بسيطة، وارتدت نظارات شمسية كبيرة الحجم، أخفت بها وجهها. وانطلقت سيلين في حياتها المهنية بعد توفقها منذ 2016، وذلك بعد صدمتها في وفاة زوجها بعد 22 عامًا من الزواج، في صراعه مع مرض السرطان، وستشهد سيلن

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - علماء مصر ترفض مشروع قانون المجلس الوطني للتعليم والبحث العلمي   مصر اليوم - علماء مصر ترفض مشروع قانون المجلس الوطني للتعليم والبحث العلمي



F
  مصر اليوم - جناح جديد هادئ في فندق شانغري لا باريس الشهيرة
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon