الأمم المتحدة: التعليم يحتل المرتبة الأولى للاستقصاء العالمى

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الأمم المتحدة: التعليم يحتل المرتبة الأولى للاستقصاء العالمى

واشنطن ـ وكالات

أظهرت المؤشرات الأولية لاستقصاء تابع للبرنامج الإنمائى للأمم المتحدة، أن التعليم استحوذ على المرتبة الأولى فى اعتقاد المواطنين أنه الأهم فى تحسين عيشهم.  وأوضحت الأمم المتحدة- فى بيان حول الاستقصاء الذى يعرف باسم "استقصاء" عالمي، "أنه سيساهم فى وضع الأهداف الإنمائية العالمية المقبلة وشارك فيه الآلاف من المواطنين فى 189 دولة بالعالم خلال الفترة الأولية من التصويت- أن وجود حكومة نزيهة ومستجيبة، وتوفير الرعاية الصحية، فضلا عن توافر المياه والصرف الصحى والأمن الغذائى وتحسين فرص العمل يعتبر من الأوليات الرئيسية للمواطنين الذين يعيشون فى أقل البلدان نموا.  وقال الأمين العام للأمم المتحدة بان كى مون- تعليقا على نسبة التصويت الأولية- إن الاستقصاء، الذى قدمته الأمم المتحدة يسلك مسلكا استثنائيا للمواطنين يمكنهم من إبداء رأيهم فى الأولويات الإنمائية التى ينبغى أن يدرجها قادة العالم فى الإطار الإنمائى القادم.  وأشار مون إلى، أن الأمم المتحدة لا تزال تبنى على الزخم الذى ولدته الأهداف الإنمائية للألفية بما أحدثه من تحسين فى عيش ملايين المواطنين بدول العالم، لافتا إلى ضرورة مواجهة التحديات الشاقة التى تعترض المواطنين وكوكب الأرض بعد عام 2015 باعتباره التاريخ المتوخى لتحقيق الأهداف الإنمائية للألفية.  وأضاف أن الأمم المتحدة تعمل مع الحكومات وفئات المجتمع المدنى والدوائر الأكاديمية والقطاع الخاص لتحديد أولويات الخطة الإنمائية العالمية المقبلة، منوها إلى أن الاستقصاء يهدف إلى مواصلة تعزيز عملية النمو الجماعى عن طريق الاجتماعات والمشاورات والتى وصلت إلى نحو 100 مشاورة وطنية على نطاق عالمي، أوضح أن التصويت يتم عن طريق شبكة الإنترنت، وفى بعض البلدان يمكن الإدلاء بها عن طريق الهاتف المحمول أو عن طريق الاقتراع بوسائل غير مستخدمة للإنترنت، مشيرا إلى أن المواطنين يساهمون بأفكارهم ومنظوراتهم فى المشاورات العالمية .  وأضاف الامين العام للأمم المتحدة أنه ستسلم نتائج الحوار العالمى بشأن الخطة الإنمائية المقبلة إليه وقادة العالم، بمن فيهم الفريق الرفيع المستوى المعنى بالخطة الإنمائية لما بعد عام 2015، ورؤساء الدول والحكومات الذى سيحضرون افتتاح الجمعية العامة للأمم المتحدة لعام 2013، والفريق العامل المفتوح العضوية المعنى بأهداف التنمية المستدامة، وغيره من المحافل.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الأمم المتحدة التعليم يحتل المرتبة الأولى للاستقصاء العالمى   مصر اليوم - الأمم المتحدة التعليم يحتل المرتبة الأولى للاستقصاء العالمى



  مصر اليوم -

أبرزت قوامها النحيف الذي لا يصدق أنها تبلغ 71 عامًا

هيلين ميرين تلفت الأنظار في مهرجان كان لايونز بأناقتها

لندن - كاتيا حداد
بدت النجمة البريطانية الشهيرة هيلين ميرين ذات الـ71 عامًا، بإطلالة ساحرة في مهرجان كان لايونز الدولي للترفيه، الأربعاء، في جنوب فرنسا، بعد ظهورها على السجادة الحمراء لمهرجان مونت كارلو التلفزيون في موناكو في وقت سابق من هذا الأسبوع بأناقة بالغة لفتت أنظار وسائل الإعلام وحتى الحضور من المشاهير. وظهرت الممثلة الحائزة على جائزة الأوسكار، بإطلالة مثيرة، حيث صعدت على خشبة المسرح مرتدية فستان "بولكا دوت ميدي" ذو اللون الأسود مما جعلها لافتة للنظر، حيث أبرز فستانها قوامها النحيف والذي لا يصدق أن صاحبته تبلغ من العمر 71 عامًا. بالرغم من أنها أبدلت أزيائها العصرية الأنيقة بفستان مستوحى من خمسينات القرن الماضي إلا انها خطفت أنظار وسائل الإعلام العالمية. وأضافت النجمة البريطانية إلى فستانها ذو الثلاثة أربع أكمام، قلادة رقيقة من اللؤلؤ على عنقها ما أضفى عليها جمالًا وأناقة لا مثيل لها، كما ارتدت زوجًا من حذاء أحمر ذو

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الأمم المتحدة التعليم يحتل المرتبة الأولى للاستقصاء العالمى   مصر اليوم - الأمم المتحدة التعليم يحتل المرتبة الأولى للاستقصاء العالمى



F

GMT 07:18 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

أنابيزي المحطة الثانية للوصول إلى مخيم سفاري
  مصر اليوم - أنابيزي المحطة الثانية للوصول إلى مخيم سفاري

GMT 06:00 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

أنور قرقاش يطالب قطر بوقف دعمها للتطرف والإرهاب
  مصر اليوم - أنور قرقاش يطالب قطر بوقف دعمها للتطرف والإرهاب
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 02:19 2017 الإثنين ,19 حزيران / يونيو

غادة عبد الرازق تكشف أسرار نجاح "أرض جو"

GMT 06:44 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

إيرانية توضح حقيقة اضطهاد الكتَّاب في عصر نجاد

GMT 05:09 2017 الثلاثاء ,20 حزيران / يونيو

دراسة تكشف عن بقايا قطط ترجع إلى عصور ما قبل 9000 عام

GMT 04:10 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

الجسد المثالي بـ"ريجيم" عالي الكربوهيدرات

GMT 04:41 2017 الثلاثاء ,20 حزيران / يونيو

"أدفيزر" يكشف قائمة أفضل 10 مناطق سياحية في العالم

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon