إضراب عام لمعلمي الإسماعيلية مع بداية النصف الثاني من الدراسة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - إضراب عام لمعلمي الإسماعيلية مع بداية النصف الثاني من الدراسة

القاهرة ـ وكالات

أعلن معلمو الإسماعيلية الإضراب العام القانوني بداية من السبت 9 فبراير مع بداية النصف الثاني من العام الدراسي، وذلك لعدم تنفيذ قانون كادر المعلمين الذي وعد به رئيس الجمهورية.  وكان قانون كادر المعلمين شملت زيادة في أساسي المرتب للمعلمين بنسبة 100% على مرحلتين في 50% في شهر أكتوبر، و50% في شهر يناير ولم يطبق الـ 50% ولا 100%.  وأصدر لوبي المعلمين بيان جاء فيه: أنه يتقدم بالتهنئة للسادة أولياء الأمور لارتفاع نسبة النجاح بالتعليم الأساسي ويؤسفه إعلان الإضراب العام الأسبوع القادم، ونتمنى تضامنكم من أجل أبنائكم لحين رحيل قيادات مديرية التربية والتعليم بالإسماعيلية، وكذلك ممثل الحكومة بالإسماعيلية اللواء جمال امبابى لتجاهلهم مطالب المعلمين والتصريح بوعود كاذبة وإعلانهم انه سينتهي من صرف 50% الأولى 3 شهور منذ شهر ولم يفوا بالوعد.  وأكدوا في البيان، أن الإضراب العام بداية ثم التصعيد بالعصيان المدني يوم الاثنين 11 فبراير حتى رحيل القيادات الكاذبة وهذا ليس غريب عليهم فهم فلول النظام البائد .  وقال هانى عامر المنسق العام إن الإضراب قانوني وسيقدم نموذج للمدير المباشر في كل مدرسة، مؤكدا تضامن أغلب القوى الوطنية والثورية لإعلاننا العصيان المدني مع بداية الترم الثاني بدء من السبت 9 فبراير لعدم تنفيذ قانون كادر المعلمين الذي وعد به رئيس الجمهورية، والتي شملت زيادة في أساسي المرتب للمعلمين بنسبة100% على مرحلتين في 50% في شهر أكتوبر، و50% في شهر يناير ولم يطبق الـ 50% ولا 100%.  وأضاف أنه سنرفض استلام نصف شهر من الأساسي الذي (لا يسمن ببدن ولا يشفى مريض) بعد انتظار 5شهور علما بأننا نستحق الآن 7 أضعاف نصف شهر الخاصة بمشروع كادر المعلمين الجديد ولم نستلم حتى الآن قرش أبيض، مؤكد أن المديرية لم تقم بتسليمهم نسبة الـ 50% من الكادر عن أشهر أكتوبر وحتى شهر يناير الجاري بعد أن قاموا بوعدهم بصرف الكادر كاملا.  وأعلن المجلس المصري الدولي لحقوق الإنسان التضامن مع معلمين الإسماعيلية وتأييدهم لمطالبهم المشروعة وأنه في حال استمرار التجاهل وعدم تلبية مطالبهم سيتم تحريك دعاوى قضائية لمحالفة مديرية التربية والتعليم قانون الكادر واختصام محافظ الإسماعيلية بصفته ممثل الحكومة لمخالفة مواد الدستور الجديد وإهدار حقوق المعلمين.  واختتم بأنه سيتم عقد مؤتمرا صحفيا بنادي السكة الحديد السبت القادم الموافق 9 فبراير الساعة السابعة لتوضيح تلك الأمور.  

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - إضراب عام لمعلمي الإسماعيلية مع بداية النصف الثاني من الدراسة   مصر اليوم - إضراب عام لمعلمي الإسماعيلية مع بداية النصف الثاني من الدراسة



  مصر اليوم -

أبرزت قوامها النحيف الذي لا يصدق أنها تبلغ 71 عامًا

هيلين ميرين تلفت الأنظار في مهرجان كان لايونز بأناقتها

لندن - كاتيا حداد
بدت النجمة البريطانية الشهيرة هيلين ميرين ذات الـ71 عامًا، بإطلالة ساحرة في مهرجان كان لايونز الدولي للترفيه، الأربعاء، في جنوب فرنسا، بعد ظهورها على السجادة الحمراء لمهرجان مونت كارلو التلفزيون في موناكو في وقت سابق من هذا الأسبوع بأناقة بالغة لفتت أنظار وسائل الإعلام وحتى الحضور من المشاهير. وظهرت الممثلة الحائزة على جائزة الأوسكار، بإطلالة مثيرة، حيث صعدت على خشبة المسرح مرتدية فستان "بولكا دوت ميدي" ذو اللون الأسود مما جعلها لافتة للنظر، حيث أبرز فستانها قوامها النحيف والذي لا يصدق أن صاحبته تبلغ من العمر 71 عامًا. بالرغم من أنها أبدلت أزيائها العصرية الأنيقة بفستان مستوحى من خمسينات القرن الماضي إلا انها خطفت أنظار وسائل الإعلام العالمية. وأضافت النجمة البريطانية إلى فستانها ذو الثلاثة أربع أكمام، قلادة رقيقة من اللؤلؤ على عنقها ما أضفى عليها جمالًا وأناقة لا مثيل لها، كما ارتدت زوجًا من حذاء أحمر ذو

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - إضراب عام لمعلمي الإسماعيلية مع بداية النصف الثاني من الدراسة   مصر اليوم - إضراب عام لمعلمي الإسماعيلية مع بداية النصف الثاني من الدراسة



F

GMT 07:18 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

أنابيزي المحطة الثانية للوصول إلى مخيم سفاري
  مصر اليوم - أنابيزي المحطة الثانية للوصول إلى مخيم سفاري

GMT 06:00 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

أنور قرقاش يطالب قطر بوقف دعمها للتطرف والإرهاب
  مصر اليوم - أنور قرقاش يطالب قطر بوقف دعمها للتطرف والإرهاب
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 02:19 2017 الإثنين ,19 حزيران / يونيو

غادة عبد الرازق تكشف أسرار نجاح "أرض جو"

GMT 06:44 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

إيرانية توضح حقيقة اضطهاد الكتَّاب في عصر نجاد

GMT 05:09 2017 الثلاثاء ,20 حزيران / يونيو

دراسة تكشف عن بقايا قطط ترجع إلى عصور ما قبل 9000 عام

GMT 04:10 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

الجسد المثالي بـ"ريجيم" عالي الكربوهيدرات

GMT 04:41 2017 الثلاثاء ,20 حزيران / يونيو

"أدفيزر" يكشف قائمة أفضل 10 مناطق سياحية في العالم

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon