دراسة تكشف وجود تشابه في الخداع بين القردة والبشر

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - دراسة تكشف وجود تشابه في الخداع بين القردة والبشر

لندن ـ أ ش أ

 ذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أن بعض الباحثين أجروا دراسة مقارنة بين سلوك القردة في عمليات الخداع والكذب أثناء تجمعاتهم اكتشفوا خلالها أن هناك ارتباطا مع تصرفات البشر بشأن استخدام وسائل الخداع في تعاملاتهم. وأوردت الصحيفة البريطانية على موقعها الإلكتروني اليوم الجمعة أن الباحثين درسوا تطور السلوك التعاوني عند القردة، حيث يعتقدون أن الحيوانات قد طورت من قدرتها على الكذب والخداع من أجل تكوين تحالفات والحصول على طعام ورفقاء وهو الأمر الذي يشبه كثيرا ما يفعله البشر. وزعم الباحثون أنه بعد المقارنة بين القرود والبشر فإن قدراتنا على الكذب يمكن أن تكون قد تطورت نتيجة لطبيعتنا التعاونية.. مضيفين أن الخداع أمر "شائع" بين الحيوانات، حيث حلل العلماء سجلات السلوك لأربعة وعشرين نوعا مختلفا من الحيوانات الرئيسية، واكتشفوا أن الخداع يكون أكثر شيوعا بين الحيوانات التي تتميز بالتعاون. وقال الباحث لوك مكنالي من كلية الثالوث في دبلن "إن تحليلنا المقارن أظهر أنه كلما تزايد ارتباط الحيوانات بالتعاون كلما تزايد ارتباطها بالخداع، وهو ما نتوقعه في بحثنا". وأوضح الباحثون أن "العلاقة بين الخداع والتعاون عبر حيوانات الأنواع الرئيسية تشير إلى أن تلك العلاقة كانت تعد عاملا هاما في تحديد الخداع خلال فترة التطور البشري"، كما يعتقد بعض الباحثين أن تطور الكذب قد تزايد أكثر مما كان مستهدفاً منذ البداية بغرض تشكيل الائتلافات. "وبالطبع، فإن الخداع قد يفيد في العديد من مجالات السلوك الحيواني سواء كان تعاونياً أو غير ذلك". ونوه الفريق في ختام بحثهم إلى أنه من المرجح أنه كلما تطور التعاون تطور الخداع.  

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - دراسة تكشف وجود تشابه في الخداع بين القردة والبشر   مصر اليوم - دراسة تكشف وجود تشابه في الخداع بين القردة والبشر



  مصر اليوم -

خلال مشاركتها في حفلة ماكسيم هوت 100

بلاك شاينا تتألق في فستان أسود شفاف

واشنطن ـ رولا عيسى
ظهرت بلاك شاينا في حفلة ماكسيم هوت 100 لعام 2017، بعد ساعات قليلة من تعرضها لحادث بالسيارة من قبل سائق سكران، بسبب تصادم سيارته مع ظهر سيارتها، ماركة رولز رويس. وبدت الفتاة البالغة من العمر 29 عامًا، بمعنويات عالية كما رصدتها الكاميرات في إطلالة شفافة لم تبق سوى القليل للخيال في حفلة محتشدة بنجوم هوليوود. وأطلت النجمة في فستان من الدانتيل الشفاف، ليبرز ملامح جسدها على شكل الساعة الرملية. في حين أن أكمام الفستان قد امتدت لمعصميها، إلا أن الفستان يصل فقط عند ركبتيها مع لمسة من الشراشيب التي تدغدغ سيقانها. وارتدت شاينا بذلة داخلية سوداء تحت الفستان الذي أبرز أردافها و مؤخرتها الكبيرة الوافرة. وربطت على خصرها الصغير حزام جلدي أسود بسيط تطابق مع ملابسها تماماً. وكما ارتدت الكعب العالي من الدانتيل لإطلالة أنثوية حقيقية، في حين أكملت تلك الإطلالة بقلادة لامعة كنوع من الاكسسوار.  وصبغت بلاك

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - دراسة تكشف وجود تشابه في الخداع بين القردة والبشر   مصر اليوم - دراسة تكشف وجود تشابه في الخداع بين القردة والبشر



F

GMT 03:19 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أسماء المهدي تعتمد على التميز في مجموعة عيد الفطر
  مصر اليوم - أسماء المهدي تعتمد على التميز في مجموعة عيد الفطر

GMT 04:24 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أفضل 19 وجهة سياحية غير معروفة في أوروبا
  مصر اليوم - أفضل 19 وجهة سياحية غير معروفة في أوروبا
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 08:01 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

منزل عجيب في أستراليا لا تراه إلا في اليابان

GMT 03:33 2017 الأحد ,25 حزيران / يونيو

ممارسة الرياضة تحمي الإصابة بمرض الزهايمر
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon