قصف اسرائيلي على مواقع لقوات الجيش السوري في القنيطرة وسط تحليق للطيران الاسرائيلي فوق القنيطرة لافروف يدعو واشنطن لعدم البحث عن ذرائع لضرب القوات السورية لافروف يعلن أن الناتو رفع مستوى تواجده العسكري في المناطق الأوروبية حيث تم الاتفاق بعدم القيام بذلك سيرغي لافروف يصرح "سنرد بشكل مناسب على أي تدخل استباقي أميركي في سورية" نيكي هايلي تصرح "على الرغم من أن لدينا قاعدة عسكرية في قطر لكن الأولوية هي وقف تمويل" السفيرة الأميركية في الأمم المتحدة نيكي هايلي تؤكد أن أولوية الرئيس ترامب فيما يتعلق بقطر هي وقف تمويلها للإرهاب وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف يشدد على أهمية إجراء محادثات بشأن سورية السفيرة الأميركية في الأمم المتحدة نيكي هايلي تؤكد أن جماعة الإخوان المسلمين مصدر مشاكل لكل المنطقة وزير الخارجية الألماني زيجمار جابرييل يؤكد أنه بالرغم من الصعوبات القائمة بين روسيا وألمانيا إلا أن هناك علاقات متينة بين الشعبين وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف يؤكد أن هناك مساع لتطبيع العلاقات بين روسيا وألمانيا تخوضها شخصيات من البلدين
أخبار عاجلة

عنف الطفل فى المرحلة الابتدائية وفى مرحلة المراهقة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - عنف الطفل فى المرحلة الابتدائية وفى مرحلة المراهقة

القاهرة ـ وكالات

يميل بعض الأطفال أحيانا إلى إظهار بعض السلوكيات العنيفة لأنهم فى كثير من الأحيان لا يكونون قد تعلموا كيف يتعاملون مع مشاعرهم القوية. ومن الطبيعى أن تشعر الأم بالقلق عندما تجد طفلها يلجأ للركل والدفع واللكم لأن هذا الأمر أيضا سيؤثر على حياة الطفل الاجتماعية. واعلمى أن محاولة فهم أسباب تصرفات طفلك العنيفة أمر قد يعلم الطفل الطريقة المناسبة للتعامل مع المواقف المحبطة المختلفة. إن الطفل عندما يكون عنيفا فإن هذا الأمر سيخلق نوعا من الفوضى فى المنزل وسيسبب مشاكل للأطفال الموجودين فى حياة الطفل من زملاء وأصدقاء. وهناك العديد من العلامات التى قد تكون مؤشرا على تصرفات وسلوكيات الطفل العنيفة التى يمكنك أن تتحدثى بشأنها مع طبيب الطفل. إن عنف الطفل قد يكون بسبب عوامل وراثية أو بيئية أو بسبب مواقف محددة. وبينما يبحث الأهل وخاصة الأم عن أسباب سلوك طفلهم العنيف فإنهم يجب أيضا أن يفكروا فى الإطار الذى سيعملون من خلاله لتحسين سلوكيات الطفل. يعتبر الغضب من العلامات المهمة التى قد تدل على أن طفلك سيلجأ للسلوك العنيف مع الوضع فى الاعتبار ان الطفل فى مرحلة ما قبل دخول المدرسة وفى المرحلة الابتدائية قد ينفجر غاضبا بدون أى سبب واضح. أما الطفل الأكبر سنا فإن ردود أفعاله قد يكون مبالغا فيها فيما يخص أى إحباط يتعرض له أو نقد يوجه له بل إنه أحيانا قد يلجأ لأسلوب الانتقام. وهناك بعض الأطفال الذين قد يشعرون بالغضب بسبب ضغط أهاليهم عليهم ليحققوا المزيد من النجاح على المستوى الدراسى. وفى كثير من الأحيان يكون الطفل المندفع المتسرع مائلا للتصرف بعنف وأحيانا قد تصل تصرفاته المضطربة تلك لنطاق الفصل المدرسى أو أثناء الاجتماعات أو التجمعات العائلية. أما الطفل الذى يتصرف بطريقة لا خوف فيها قد لا يكون متفهما بشكل كامل العواقب المترتبة على أفعاله وتأثيرها على سلامته وسلامة الآخرين. لكى تفهمى سبب سلوك طفلك العنيف فيجب أن تدونى أوقات واماكن تصرفه بعنف، فعلى سبيل المثال قد يحدث أن يتصرف بعنف فى المدرسة بسبب استفزاز أحد زملائه له. أما إذا كان طفلك عنيفا فى المنزل فيجب أن تبحثى عن الأسباب التى قد تكون وراء هذا العنف فى المنزل. إن الطفل الذى يشاهد برامج تليفزيونية عنيفة فإنه قد يلجأ للعنف ويبدأ فى تقليد ما يشاهده ويقرر أن العنف هو تصرف مقبول لمواجهة المواقف المحبطة المختلفة. ويجب أن تقللى من مشاهدة طفلك للبرامج التليفزيونية العنيفة وتجعليه يفهم أن تلك التصرفات غير مقبولة. قد لا يتمكن الطفل أحيانا من التحكم فى أعصابه عند شعوره بالغضب لأنه لا يعلم آلية التحكم المناسبة والتى ستمكنه من التعبير عما يدور بداخله، ويمكنك أن تعلمى طفلك مثلا المشى مبتعدا عن موقف معين كان سيغضبه مع تعليمه أيضا التنفس بعمق. أحيانا قد تحتاج تصرفات طفلك العنيفة التدخل الطبى لأنه قد يبدأ فى إيذاء الآخرين ممن هم حوله وبعد ذلك سيشرح لكى الطبيب الخطوات الواجب عليك اتباعها وكيفية التعامل مع الطفل. يجب أن يكون لك أنت وزوجك موقف موحد فيما يخص مواجهة سلوك طفلكما العنيف وأيضا بخصوص العواقب التى سيواجهها الطفل بسبب سلوكه هذا. وعندما يهدأ الطفل عليك أن تشرحى له التصرفات العنيفة التى تعتبر غير مقبولة على الإطلاق مثل تكسير أغراض الآخرين وضربهم. ويجب أيضا أن يكون حوارك مع طفلك مناسبا لسنه ولطريقة تصرفه سابقا ونمط حياته. إن سلوكيات الطفل العنيفة قد تكون بسبب غير ظاهر للناس أى أنه بسبب مشاكل عنف فى المنزل أو بسبب مشاكل نفسية عند الطفل ولذلك فيجب أن تفكرى أيضا فيما إذا كانت عائلتك تحتاج لتغيير أسلوب ونمط تصرفاتها

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - عنف الطفل فى المرحلة الابتدائية وفى مرحلة المراهقة   مصر اليوم - عنف الطفل فى المرحلة الابتدائية وفى مرحلة المراهقة



  مصر اليوم -

تركت شعرها الطويل منسدلاً على جسدها الممشوق

ناعومي كامبل تتألّق في فستان مع ريش النعام الأسود

لندن ـ كاتيا حداد
تألّقت عارضة الأزياء البريطانية ناعومي كامبل، في حفلة توزيع جوائز "NBA"، في مدينة نيويورك، بعد أن كانت تتبختر على منصات عروض الأزياء في أوروبا في الأسبوع الماضي، وبدت العارضة البالغة من العمر 47 عامًا مذهلة في فستان قصير منقوش مع ريش النعام الأسود في حاشية الفستان والياقة. وظهر كامبل في فستان منقوش باللونين الوردي والفضي على نسيجه الأسود، بينما صدر الفستان شفاف بياقة منفوخة من ريش النعام الأسود، وكان الثوب أيضا بأكمام طويلة شفافة مع حاشية الفستان من الريش الأسود، والذي بالكاد يكشف عن فخذيها كما يطوق الجزء السفلي من جسمها، وتركت كامبل شعرها الطويل منسدلاً  حراً مع عقدة أعلي الجبهة ونسقته مع صندل جلدي أسود بكعب. ورصدت الكاميرات، قبل أيام، كامبل وهي تتجوّل في شوارع ميلان بإطلالة كجوال رائعة، وكانت الجميلة ترتدي فستانًا طويلًا أبيض اللون، وصندل أنيق أثناء تجولها في شوارع عاصمة الموضة، كما شوهدت الليلة

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - عنف الطفل فى المرحلة الابتدائية وفى مرحلة المراهقة   مصر اليوم - عنف الطفل فى المرحلة الابتدائية وفى مرحلة المراهقة



F

GMT 02:59 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

Officine Générale تقدم مجموعة من الملابس النسائية لعام 2017
  مصر اليوم - Officine Générale تقدم مجموعة من الملابس النسائية لعام 2017

GMT 03:16 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

تعرَّف على أفضل 10 رحلات بالقطارات في بريطانيا
  مصر اليوم - تعرَّف على أفضل 10 رحلات بالقطارات في بريطانيا

GMT 04:50 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

مخبأ يحول إلى منزل وبيعه مقابل 3.5 مليون إسترليني
  مصر اليوم - مخبأ يحول إلى منزل  وبيعه مقابل 3.5 مليون إسترليني

GMT 04:04 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

إدارة ترامب تفتقر إلى رؤية واضحة حول سورية والعراق
  مصر اليوم - إدارة ترامب تفتقر إلى رؤية واضحة حول سورية والعراق

GMT 05:45 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

ترامب يشنُّ هجومًا على "سي أن أن" ووسائل إعلام أخرى
  مصر اليوم - ترامب يشنُّ هجومًا على سي أن أن ووسائل إعلام أخرى
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 04:14 2017 الأحد ,25 حزيران / يونيو

شرين رضا توضح أن شخصية رشا لا تشبهها في الواقع

GMT 03:19 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أسماء المهدي تعتمد على التميز في مجموعة عيد الفطر

GMT 05:15 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

سكان أستراليا يطالبون بإعدام حيوانات الكنغر

GMT 04:40 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

ممارسة الجنس بشكل منتظم تقي من أمراض القلب

GMT 04:24 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أفضل 19 وجهة سياحية غير معروفة في أوروبا
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon