الحركة تحفز الأداء المدرسي للأطفال

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الحركة تحفز الأداء المدرسي للأطفال

هلنسكي ـ وكالات

قال علماء من المركز الفنلندي لعلوم الصحة والرياضة إن تحفيز النشاط الحركي للأطفال يمكن أن يكون له تأثير بعيد المدى لا ينعكس فقط على صحتهم البدنية ورشاقتهم، بل على أدائهم المدرسي.وأكد العلماء في دراستهم التي تنشر اليوم أن الأشخاص الذين لا يتحركون بشكل كاف في طفولتهم يعانون في شبابهم من زيادة الوزن وقلة الحركة وضعف في تحويل الدهون إلى طاقة وضعف في جهاز القلب والدورة الدموية، وما يترتب عليه من البدانة وما ينتج عنها من ضعف بالقدرات المدرسية. وتوصل الباحثون في دراستهم التي أجريت تحت إشراف ماركو تي. كانتوما إلى هذه النتائج من خلال تحليل بيانات 8061 شخصا ولدوا في الفترة بين عامي 1985 و1986.واعتبروا أن القدرات الحركية ضعيفة عندما كان الأطفال يتعثرون، على سبيل المثال، أو يسقطون عند احتكاكهم بشيء ما أو عندما لم يستطع الطفل تلقف الكرة بشكل جيد أو عندما كان يمسك بالقلم بشكل غير ماهر أو عندما لم يحسنوا رباط أحذيتهم.كما اكتشف الباحثون خلال الدراسة وجود فوارق بسيطة بين الجنسين، وأن الذكور كانوا أقل نشاطا حركيا عن الإناث في سن ثماني سنوات.وأكد الفحص الذي أجراه الباحثون لنفس الشباب من الجنسين عندما بلغوا سن 16 عاما أن عدد الفتيان المصابين بالبدانة كان أكثر من عدد الفتيات، كما حصل الفتيان على معدل درجات مدرسية أسوأ.وقال الباحثون إن هذه النتائج تؤكد نتائج سابقة ذهبت إلى أن الحركة  النموذجية كانت تصب بشكل إيجابي في تحسين القدرة الإدراكية للأطفال وأدائهم الأكاديمي فيما بعد.وتشير بعض التقديرات إلى أن واحدا فقط من بين كل ثلاثة أطفال يتحرك بالشكل الكافي، مما جعل الباحثين يحذرون من أن "قلة النشاط  الحركي بالسنوات المدرسية الأولى يمكن أنتيساهم في وضع الطفل في مسار نمو سلبي".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الحركة تحفز الأداء المدرسي للأطفال   مصر اليوم - الحركة تحفز الأداء المدرسي للأطفال



  مصر اليوم -

رفقة زوجها خوسيه أنطونيو باستون في إسبانيا

إيفا لونغوريا أنيقة خلال حفل "Global Gift Gala"

مدريد - لينا العاصي
انتقلت إيفا لونغوريا بشكل سلس من لباس البحر الذي ارتدته على الشاطئ وهي تتمتع بأيام قليلة مبهجة في أشعة الشمس الإسبانية مع زوجها خوسيه أنطونيو باستون، إلى ملابس السهرة النسائية، عندما وصلت في إطلالة غاية في الأناقة لحفلة "Global Gift Gala"، مساء الجمعة في المطعم الراقي "STK Ibiza". وكانت الممثلة البالغة من العمر 42 عامًا، محط أنظار الجميع عندما ظهرت على السجادة الحمراء، حيث بدت بكامل أناقتها مرتدية فستانًا قصيرًا مطرزًا من اللون الأبيض، والذي أظهر قوامها المبهر، ومع الفستان  بالأكمام الطويلة، ارتدت ايفا لونغوريا زوجًا من الصنادل "سترابي" ذو كعب أضاف إلى طولها بعض السنتيمترات بشكل أنيق وجذاب. وعلى الرغم من تباهيها بملامح وجهها الطبيعي الجميل، وضعت نجمة المسلسل التلفزيوني الشهير "Desperate Housewives" بريقًا مثيرًا من الماكياج، حيث أبرزت جمالها الطبيعي مع ظل سموكي للعين، والقليل من أحمر الخدود وأحمر الشفاه الوردي.  وحافظت إيفا على إكسسواراتها بالحد

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الحركة تحفز الأداء المدرسي للأطفال   مصر اليوم - الحركة تحفز الأداء المدرسي للأطفال



F
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon