" تويوتا " تنسحب من استراليا حيث صناعة السيارات الى زوال

  مصر اليوم -

  مصر اليوم -  تويوتا  تنسحب من استراليا حيث صناعة السيارات الى زوال

سيدني ـ أ ف ب

بعد الاميركيتين فورد وجنرال موتورز قررت شركة تويوتا اليابانية الاثنين انها ستوقف تصنيع السيارات في استراليا التي ما زالت تحت وقع صدمة اعلان الانهاء التدريجي لصناعة السيارات فيها. واعلنت الشركة الاولى عالميا في هذا القطاع انها ستوقف مع حلول 2017 العمل في مصانعها في التونا في ضاحية ملبورن (جنوب شرق). واتى هذا الخبر في استراليا كضربة كبرى.  وصرح رئيس الوزراء توني ابوت الذي ينتظر ان يزور اليابان في نيسان/ابريل "لا شيء يمكننا ان نفعله او نقوله سيحد من تسريح هذا العدد الكبير من الاشخاص"، كما اكد انه حاول حتى النهاية ان يقنع تويوتا بالعدول عن قرارها. "لكن المهم هو ان نتذكر انه فيما تغلق صناعات تفتح اخرى ابوابها ومع زوال عدد من الوظائف تنشأ غيرها. ستكون هناك ايام افضل" بحسب ابوت. واوضح رئيس مجلس ادارة تويوتا اكيو تويودا "كنا نأمل مواصلة الانتاج في استراليا (...) لكننا اضطررنا الى اتخاذ هذا القرار الصعب لان هذه السوق خاضعة لمنافسة كثيفة جدا، فيما ان الدولار الاسترالي يتمتع بحيوية كبرى، بالاضافة الى تراجع مجمل انتاج السيارات في استراليا". وراى زعيم المعارضة الاسترالية بيل شورتن ان هذا الاعلان يعني ببساطة "موت صناعة السيارات في استراليا". واعتبرت نقابة عمال قطاع السيارات الاسترالي ان الانسحاب المعلن قد يسبب انكماشا في في البلاد حيث يشهد الاقتصاد صعوبات بعد استناده طوال عقد على صناعات المناجم. في العام الفائت انتجت تويوتا في استراليا اكثر من 100 الف سيارة من الفئة المتوسطة (كامري واوريون) ما يشكل بالكاد 1% من انتاجها العالمي (اكثر من 10 ملايين سيارة عام 2013). وشهد انتاجها تراجعا منتظما منذ 2008-2009 عندما بلغ 150 الف سيارة قبل الازمة المالية. ويشغل فرع تويوتا الرئيسي 3900 عاملا، لم تصدر اي معلومات عن مصيرهم. كما تملك الشركة مركزا فنيا يعمل فيه 150 شخصا قد يتم "تقليص" نشاطاته بحسب تويوتا التي لم تقدم تفاصيل. لكن الشركة ستبقي على خدمات المبيعات والتوزيع. وياتي هذا الاعلان بعد اسابيع على قرار مماثل لشركة جنرال موتورز الاميركية التي ستوقف مع حلول 2017 كذلك انتاج فرعها جي ام غولدن (2900 شخص). وسبق ان اعلنت شرطة فورد في ايار/مايو انها ستوقف تجميع سياراتها في استراليا عام 2016 (1200 شخص). وكانت شركة السيارات اليابانية الاخرى الموجودة في البلاد، ميتسوبيشي موتورز، اغلقت مصنعها في اديلاييد (جنوب) قبل خمس سنوات. وقد يعني انسحاب تويوتا الموجودة في البلاد منذ 50 عاما وكانت اخر صانع سيارات ملتزم، التوقف التام لاي انتاج سيارات في استراليا في غضون 3 سنوات. وبيعت حوالى 1,3 ملايين سيارة في البلاد في العام الفائت ما يجعل منها سوقا متواضعة نسبيا. وباعت تويوتا 214 الف سيارة في العام الفائت ما يوازي 20% من الاجمالي. وافادت صحيفة نيكي اليابانية ان اليد العاملة الاسترالية في صناعة السيارات تكلف ما معدله 30% اكثر منها في الولايات المتحدة، وهو حجة مهمة لمؤيدي الانسحاب. امام هذه الصدمة اكد وزير الصناعة ايان مكفارلين ان الصناعة الاسترالية لديها مستقبل. وتابع "لكنه لن يكون نفسه" لان قرار تويوتا "سيغير وجه الصناعة الاسترالية الى الابد".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم -  تويوتا  تنسحب من استراليا حيث صناعة السيارات الى زوال   مصر اليوم -  تويوتا  تنسحب من استراليا حيث صناعة السيارات الى زوال



  مصر اليوم -

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم -  تويوتا  تنسحب من استراليا حيث صناعة السيارات الى زوال   مصر اليوم -  تويوتا  تنسحب من استراليا حيث صناعة السيارات الى زوال



F
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon