مبيعات قياسية لـ"هيونداي" في الشرق الأوسط

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مبيعات قياسية لـهيونداي في الشرق الأوسط

لندن ـ وكالات

حققت هيونداي موتور مبيعات قياسية في منطقة الشرق الأوسط سنة 2012، حيث تخطّت 300 ألف مركبة للمرّة الأولى في تاريخها. وسجّلت شركة تصنيع السيارات الرابعة عالمياً من حيث الحجم زيادة نسبتها 7.7% في مبيعاتها مقارنة بسنة 2011 مع بيع 305.800 مركبة العام الماضي. وسجلت هيونداي بالشرق الأوسط رقما بارزا آخر تمثّل ببيع المركبة رقم مليونين في المنطقة منذ أن بدأت عملية التصدير إلى الشرق الأوسط في 1976. ومع تحقيق الأرقام القياسية إقليمياً، سجلّت الشركة أعلى نمو في الكويت حيث ارتفعت مبيعاتها بنسبة 80% عبر بيع 10.828 مركبة، وتبعتها الإمارات التي تم فيها تسجيل زيادة سنوية بالمبيعات بلغت 66% عبر بيع 20.031 مركبة. وحافظت السعودية على موقعها كأكبر سوق مفرد لدى هيونداي في المنطقة وسجّلت فيه نمواً بنسبة 15% مع بيع 123.796 مركبة. وجاءت سيارات هيونداي المدمجة في رأس لائحة المبيعات مع بيع 75.133 سيارة أكسنت. وتبع هذه السيارة الشهيرة طراز إلنترا العصري من الجيل الجديد الذي حقّق نجاحات كبيرة في فئة السيارات المدمجة وسجّل مبيعات عالية بلغت 66.414 سيارة. وحلّت في المركز الثالث المركبة الرياضية المدمجة متعدّدة الاستخدامات طراز توكسون التي بيع منها 33533 مركبة. وبلغت المبيعات المجمّعة لطراز سانتا في الجديد كلياً وطراز الجيل السابق 26,972 مركبة. وعلى الصعيد الدولي، شهدت هيونداي موتور سنة قياسية في 2012 حيث باعت 4.4 ملايين مركبة مسجّلة نسبة زيادة بلغت 8.6% مقارنة بالسنة السابقة.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مبيعات قياسية لـهيونداي في الشرق الأوسط   مصر اليوم - مبيعات قياسية لـهيونداي في الشرق الأوسط



ضمن الدورة السبعين من مهرجان كان السينمائي

ناعومي كامبل تتألق في حفلة بوسيتيف بلانيت

باريس ـ مارينا منصف
تألقت عارضة الأزياء ناعومي كامبل ، صاحبة الـ47 عام ، أثناء حضور حفلة عشاء بوسيتيف بلانيت ، في مهرجان كان السنيمائي السبعين في بالم بيتش ، مع أجواء الريفيرا الفرنسية . وتألقت كامبل بفستان أسود مع أجزاء على شكل شبكة صيد السمك مرصع بالترتر مع قلادة من الزمرد مع أقراط أنيقة مماثلة ، بينما تدلى شعرها الطويل حتى أسفل ظهرها، وأبرزت شفتيها بملمع. وتتصدر العارضة خلال عطلة نهاية الأسبوع الحدث الثاني عشرFashion For Relief ، حيث تظهر مع آخرين مع القطع التي تبرعت بها أفضل بيوت الأزياء في العالم. وأسست ناعموي الجمعية الخيرية قبل 12 عامًا ، واستخدمت وضعها للمساعدة في مكافحة فيروس الإيبولا والمساعدة في أعقاب الكوارث الطبيعية ، مثل إعصار كاترينا، وأوضحت مجلة فوغ أن عائدات هذا العام ستمكن منظمةSave the Children من توفير الغذاء المنقذ للحياة والمأوى والعلاج الطبي للأطفال في أنحاء العالم كافة ،

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مبيعات قياسية لـهيونداي في الشرق الأوسط   مصر اليوم - مبيعات قياسية لـهيونداي في الشرق الأوسط



F
  مصر اليوم - عرض حفريات بشرية تكشف التطور في جنوب أفريقيا
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon