حث يكشف أنَّ الديناصورات عاشت في السعوديَّة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - حث يكشف أنَّ الديناصورات عاشت في السعوديَّة

الرياض ـ مصر اليوم

كشفت أهم مطبوعة علميّة في العالم، أن عظامًا مُتحجّرة عُثر عليها شمال غربيّ السعوديّة، تؤكد وجود الديناصور الآكل للحوم في المملكة منذ 75 مليون عام.  ونشرت مجلة "المكتبة العامة للعلوم" التي تصدر في سان فرانسيسكو، نتائج بحث أعدّه علماء سعوديون وسويديون وأستراليون، يؤكد أن العظام التي عُثر عليها في تكوينات صخريّة في المملكة، تُشبه الأنواع التي عُثر عليها في شمال أفريقيا وجزيرة مدغشقر.  وأشار الباحثون، إلى أن كتلة الأرض التي تعرف في السعودية، كانت مُلتصقة قبل 75 مليون عام، بما يُعرف حاليًا بقارة أفريقيا، ورجحوا أن تلك الديناصورات ربما هاجرت إلى السعودية من أفريقيا.  وشدد الباحثون على أنهم لم يتوصلوا إلى أدلة قوية على احتمال وجود ديناصور سعوديّ قائم بذاته٬ لكنهم أكدوا أن العظام التي عُثر عليها في السعودية تُمثل دليلاً على وجود تلك الحيوانات المُنقرضة في الجزيرة العربية، وأن العثور على عظام ديناصورات مُتحجّرة في الجزيرة العربية والمشرق العربي أمر نادر جدًا.  ولعبت هيئة المساحة الجيولوجية السعوديّة، دورًا كبيرًا في المساعي الرامية إلى كشف طبيعة الأحفوريات التي تم العثور عليها في المملكة٬ خصوصًا خلال الفترة من 2004 إلى 2008، فيما أشارت المجلة إلى أن من العلماء السعوديين الذين شاركوا في هذا البحث يحيى المفرح، وعادل مطري، ومحمد حلواني، وعبدالعزيز ناصر.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - حث يكشف أنَّ الديناصورات عاشت في السعوديَّة   مصر اليوم - حث يكشف أنَّ الديناصورات عاشت في السعوديَّة



  مصر اليوم -

تركت شعرها الطويل منسدلاً على جسدها الممشوق

ناعومي كامبل تتألّق في فستان مع ريش النعام الأسود

لندن ـ كاتيا حداد
تألّقت عارضة الأزياء البريطانية ناعومي كامبل، في حفلة توزيع جوائز "NBA"، في مدينة نيويورك، بعد أن كانت تتبختر على منصات عروض الأزياء في أوروبا في الأسبوع الماضي، وبدت العارضة البالغة من العمر 47 عامًا مذهلة في فستان قصير منقوش مع ريش النعام الأسود في حاشية الفستان والياقة. وظهر كامبل في فستان منقوش باللونين الوردي والفضي على نسيجه الأسود، بينما صدر الفستان شفاف بياقة منفوخة من ريش النعام الأسود، وكان الثوب أيضا بأكمام طويلة شفافة مع حاشية الفستان من الريش الأسود، والذي بالكاد يكشف عن فخذيها كما يطوق الجزء السفلي من جسمها، وتركت كامبل شعرها الطويل منسدلاً  حراً مع عقدة أعلي الجبهة ونسقته مع صندل جلدي أسود بكعب. ورصدت الكاميرات، قبل أيام، كامبل وهي تتجوّل في شوارع ميلان بإطلالة كجوال رائعة، وكانت الجميلة ترتدي فستانًا طويلًا أبيض اللون، وصندل أنيق أثناء تجولها في شوارع عاصمة الموضة، كما شوهدت الليلة

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - حث يكشف أنَّ الديناصورات عاشت في السعوديَّة   مصر اليوم - حث يكشف أنَّ الديناصورات عاشت في السعوديَّة



F

GMT 05:45 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

فنادق "ريتز كارلتون" تعلن عن تصميمات ليخوت فاخرة
  مصر اليوم - فنادق ريتز كارلتون تعلن عن تصميمات ليخوت فاخرة
  مصر اليوم - حامد العقيلي يكشف شروط الملاحة النهرية لمراكب العيد

GMT 07:08 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

روسيا تهدد بمنع تطبيق المراسلة "تيلغرام"
  مصر اليوم - روسيا تهدد بمنع تطبيق المراسلة تيلغرام
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 04:14 2017 الأحد ,25 حزيران / يونيو

شرين رضا توضح أن شخصية رشا لا تشبهها في الواقع

GMT 04:38 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

اكتشاف حمالة صدر داخلية تساند "إعادة بناء الثدي"
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon