قردة المكاك الريسوسي يمكنها التحكم في صيحات تواصلها

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - قردة المكاك الريسوسي يمكنها التحكم في صيحات تواصلها

برلين - وكالات

قال فريق متخصص فى البيولوجيا العصبية يعمل فى جامعة توبنجن فى ألمانيا، إن قردة المكاك الريسوسى تتمتع بالقدرة على أن تقرر ما إذا كانت هناك حاجة لأن تنطق بصوت فى موقف معين أم أن عليها أن تلتزم الصمت، مثلها فى ذلك مثل البشر إلى حد بعيد.وكتب ستيفن هاجى وأندرياس نيدر فى مجلة "نيتشر كوميونيكيشانز" أن هذه القدرة قاصرة على البشر وهذه القرود فقط.فحتى لو بدا أن مواء القطط أو نباح الكلاب يهدف إلى أحداث تأثير ما، فإن هذه الأصوات فى الواقع يتم النطق بها اعتمادا على المشاعر والأحاسيس بشكل بحت، دون أى اعتبار مسبق لأثارها من قبل تلك الحيوانات.ويأمل هاجى ونيدر أن يكون عملهما دافعا لإجراء مزيد من الأبحاث فى مجال تطور لغة الكلام.وقال هاجى إن حقيقة أن البشر يمكنهم التحكم فى الأصوات التى ينطقونها هى أساس القدرة على استخدام الكلام. ففقدان هذه القدرة نتيجة لإصابة فى الرأس يمكن أن يعزى فى كثير من الأحيان إلى تلف هذه الخلايا العصبية الموجودة فى المخ، والتى تستخدم للتحكم فى الصوت.وكان هدف فريق البحث دراسة هذه الآلية بشكل أوثق فى قرود المكاك الريسوسى، من خلال تدريب الحيوانات فى المختبر على إطلاق صيحة فى كل مرة يرون فيها بقعة ضوء أمامهم، حيث يتم مكافئتهم بالعصير إذا ما نجحوا فى ذلك.وقال هاجى إن التدريب استمر لنحو عام، أصبحت بعده القردة قادرة على إنجاز المهمة على نحو يبعث على الثقة.وسمح إجراء المزيد من الدراسات للفريق باكتشاف منطقة فى الدماغ هى المسؤولة على ما يبدو عن التحكم فى صيحات التواصل التى يتم النطق بها نتيجة لوجود نية فى المخ لفعل ذلك.وقال هاجى إنه لم يتضح بعد إلى أى مدى تستخدم قرود المكاك أصواتها لغرض ما فى بيئة طبيعية دون وجود تدريبات فى المختبر.وأضاف أن الغالبية العظمى من الحيوانات لم تكن قادرة على استخدام صيحاتها بطريقة موجهة نحو غرض ما، حتى لو كان لدى أصحاب الحيوانات الأليفة غالبا انطباع معاكس.وتابع: "عندما يقف صاحب الكلب أمام كلبه ومعه طعام تجد الكلب فى حالة انفعالية كبيرة. ولهذا السبب ينبح الكلب منطلقا فى ذلك من مشاعره وأحاسيسه".وأردف: "يعتقد صاحب الكلب أن كلبه يستجدى ويستخدم نباحه للتعبير عن حقيقة أنه يريد شيئا ليأكله".يذكر أن نشطاء معنيين بحقوق الحيوان ينتقدون بشدة منذ سنوات هذا النوع من التجارب الذى يجريه هاجى وفريقه.وتحبس القردة العليا فى ما يسمى بـ"مقعد الرئيسيات" حيث تكون رؤوسها فى وضع ثابت لإرغامها على التركيز على التجربة.ودافع هاجى عن تلك الطريقة، قائلا إن القرود يسمح لها بتعديل وضعها تدريجيا. وأضاف أن الأبحاث أظهرت أن الحيوانات لم تظهر أى سمات سلوكية خاصة نتيجة لذلك.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قردة المكاك الريسوسي يمكنها التحكم في صيحات تواصلها قردة المكاك الريسوسي يمكنها التحكم في صيحات تواصلها



GMT 06:33 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

علماء يكشفون عن ثلاث ضفادع في حجم ثمرة العنب

GMT 06:23 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

ديناصور يغطيه الريش وفي حجم حيوان الراكون يدهش العلماء

GMT 01:17 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الجمرة الخبيثة تتسب في نفوق 100 من فرس النهر في ناميبيا

GMT 22:57 2017 الإثنين ,30 تشرين الأول / أكتوبر

البيئة تعلن إعادة إطلاق نسر إلى بيته الطبيعية

GMT 18:48 2017 الجمعة ,27 تشرين الأول / أكتوبر

بيرو تطلق خمسة آلاف من صغار سلاحف نهر الأمازون في البرية

GMT 18:46 2017 الجمعة ,27 تشرين الأول / أكتوبر

تراجع الصيد غير القانوني لوحيد القرن والأفيال في ناميبيا

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قردة المكاك الريسوسي يمكنها التحكم في صيحات تواصلها قردة المكاك الريسوسي يمكنها التحكم في صيحات تواصلها



خلال حفلة توزيع جوائز الموسيقى الأميركية الـ45 لـ 2017

كلوم تتألق في فستان عاري الظهر باللون الوردي

واشنطن ـ رولا عيسى
ظهرت النجمة الأميركية الشهيرة وعارضة الأزياء، هايدي كلوم، في إطلالة مثيرة خطفت بها أنظار المصورين والجماهير على السجادة الحمراء في حفل توزيع جوائز الموسيقى الأميركية "AMAs" الذي أقيم في مدينة لوس أنجلوس مساء  الأحد، حيث ارتدت النجمة البالغة من العمر 44 عامًا، فستانًا مثيرًا طويلًا وعاري الظهر باللون الوردي والرمادي اللامع، كما يتميز بفتحة كبيرة من الأمام كشفت عن أجزاء من جسدها، وانتعلت صندلًا باللون الكريمي ذو كعب أضاف إليها بعض السنتيمترات.   وتركت كلوم، شعرها الأشقر منسدلًا بطبيعته على ظهرها وكتفيها، وأكملت إطلالتها بمكياج ناعم بلمسات من أحمر الشفاة الوردي وظل العيون الدخاني، ولم تضيف سوى القليل من الاكسسوارات التي تتمثل في خاتمين لامعين بأصابعها، فيما حضر حفل توزيع جوائز الموسيقى الأميركية لعام 2017 في دورته الـ45، الذي عقد على مسرح "مايكروسوفت" في لوس أنجلوس، كوكبة من ألمع نجوم الموسيقى والغناء في الولايات المتحدة والعالم.   وتم

GMT 09:30 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

"سترة العمل" أفضل قطع الموضة الموجودة لدى جميع الفتيات
  مصر اليوم - سترة العمل أفضل قطع الموضة الموجودة لدى جميع الفتيات

GMT 08:24 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

شَرِيش الإسبانية المميّزة الأفضل لقضاء عطلة الأسبوع
  مصر اليوم - شَرِيش الإسبانية المميّزة الأفضل لقضاء عطلة الأسبوع

GMT 07:47 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

منزل "فورناسيتي" يعد متحفًا مصغرًا لتصميماته الرائعة
  مصر اليوم - منزل فورناسيتي يعد متحفًا مصغرًا لتصميماته الرائعة

GMT 03:50 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

4 سيدات يرفعن دعاوى تحرش جديدة ضد بيل كلينتون
  مصر اليوم - 4 سيدات يرفعن دعاوى تحرش جديدة ضد بيل كلينتون

GMT 04:09 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"داعش" يهدد بقطع رأس بابا الفاتيكان في عيد الميلاد
  مصر اليوم - داعش يهدد بقطع رأس بابا الفاتيكان في عيد الميلاد

GMT 07:55 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مجموعة خواتم متفردة من "بوميلاتو" بالأحجار النادرة
  مصر اليوم - مجموعة خواتم متفردة من بوميلاتو بالأحجار النادرة

GMT 08:13 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

"تبليسي" الجورجية حيث التاريخ والثقافة مع المتعة
  مصر اليوم - تبليسي الجورجية حيث التاريخ والثقافة مع المتعة

GMT 08:39 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح من خبراء الديكور لتزيين منزل أحلامك بأقل التكاليف
  مصر اليوم - نصائح من خبراء الديكور لتزيين منزل أحلامك بأقل التكاليف

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"

GMT 11:48 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تعترف لزوجها بخيانتها وتتحداه أن يثبت ذلك

GMT 14:35 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل "هدية" الحكومة للمواطن عبر نظام "التموين الجديد"

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 03:56 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

فتاة تغتصب طفلًا تركته والدته أمانة لديها

GMT 04:14 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

دراسة حديثة ترصد أخطر الأوضاع الجنسية للزوجين

GMT 06:09 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

سمية الخشاب تخرج عن صمتها وترد علي منتقدي زواجها

GMT 09:42 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الحريري السبت في باريس والرياض تؤكد انه حر في مغادرتها

GMT 09:42 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

جنح الأزبكية تحاكم 17 متهمًا بممارسة الشذوذ الجنسي

GMT 23:52 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

ضابط إسرائيلي يكشف عن فيديو نادر لحظة اغتيال السادات

GMT 07:33 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

سبب بكاء بعض النساء أثناء ممارسة العلاقة الحميمة

GMT 16:02 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

إصابة 200 طفل في حضانات ومدارس محافظة قنا بفايروس غامض
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon