الزواج الأحادي يُعزز من التطور عند الثدييات

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الزواج الأحادي يُعزز من التطور عند الثدييات

لندن - وكالات

توصل علماء لندن، في دارستين حديثتين، نشرتا الأسبوع الماضي، إلى أن "الخوف من الوأد يدفع ذكور الثدييات إلى التناسل مع أنثى واحدة فقط وحمايتها من الذكور الآخرين، وأن 9% من فصائل الحيوانات الثديية كلها، ذكورًا وإناثًا، يتشاركون إقليمًا واحدًا لأكثر من موسم، للتكاثر. وفي بعض الحالات المرتبطة بالحياة، تعد هذه مشكلة علمية، لأن ذكور الثدييات يمكن نظريًا أن يكون لديها أكثر من ذرية، بالإقلاع عن الزواج الأحادي والتزاوج مع العديد من الإناث". قال ديتر لوكاس (من جامعة "كامبريدج"): إن الزواج الأحادي يعد مشكلة، مضيفًا أنه "هو وعلماء الأحياء الأخرين يعتبرون الزواج الأحادي بمثابة لغز للتطورية". اقترح دكتور لوكاس وزميله تيم كلوتن بروك، في إحدى الدراستين أن "الزواج الأحادي يتطور منذ أن قامت الإناث بالانتشار خارجًا، مما جعل من الصعوبة على الذكر أن يسافر في الأنحاء كلها، ودفع الذكور إلى المنافسة". وفي اليوم نفسه، نشر كيت أوبي (من جامعة "كاية" في لندن) وزملائه دراسة مشابهة على الثدييات، وخصوصًا أحاديي الزوج/ الزوجة، ذكورًا وإناثًا، في 4 فصائل رئيسية. وعلى صعيد ذو صلة، كتب برنارد شابيس (من جامعة "مونتريل")، في الاستعراض الأخير لعلم الإنسان التطوري: إن نظام تزاوج الإنسان مرن للغاية، فقرابة 17% من الثقافة الإنسانية أحادية الزوجة على وجة التحديد، والأغلبية العظمي من المجتمعات الإنسانية تؤسس مزيج من أنواع الزواج، فبعض الناس أحاديين الزوجة والبعض متعدد الزوجات، رغم أن معظم الناس في هذه الثقافات يتزوجون بزوجة واحدة. وهناك أيضًا بعض المجتمعات يمكن أن تتزوج المرأة فيها أكثر من رجل، وبعض الرجال والنساء لديهم علاقات خاصة تستمر لأعوام، بينما هم متزوجون بأخرين، وهو نوع من الزواج الأحادي المزدوج، والاعتراف بالتزامات الزواج من الجنس نفسه، الذي كانت توجد فيه حالات عديدة لأعوم طويلة قبل حصولهم على اعتراف قانوني. وتواجه كل فصيلة التحديات الخاصة بها، المناخ الذي تعيش فيه، والغذاء الذي تعتمد عليه والحيوانات المفترسة التي تواجهها، وشروط معينة يمكن أن تجعلها تفضل الزواج الأحادي رغم عيوبة. وتعيش الشمبانزي والبابون في مجموعات كبيرة، بحيث تتزوج الأنثي بالعديد من الرجال عندما يكونوا في فترة الإباضة، ويحارب ذكور الشمبانزي بعضهم البعض، للحصول على فرصة للتزاوج، ويطوروا من إنتاج الحيوانات المنوية، لزيادة فرصتهم، ليكونوا هم أباء مولود الأنثي. وأنفصل أجدادنا عن أجداد الشمبانزي لقرابة 7 ملايين عامًا. ويمكن أن تقدم الحفريات بعض الأدلة عن نظام التزاوج، كيفية تطور نظام التزاوج لدينا عقب فاصل الطرق، ومستوى الهرمون الذي يختلف بطبيعة الحال من الزوجة الواحدة بالرئيسيات عن الفصائل الأخري، ومن المحتمل أن يكون ذلك بسبب أن الذكور ليسوا في معركة مستمرة على النساء. واختلاف الهرمونات يؤثر في كيفية نمو الرئيسيات بطرق مميزة، مثل الاختلاف في معدل طول أصابعهم. وفي العام 2011، نظرت إيما نيلسون من جامعة "ليفربول" وزملائها إلى عظام الأصابع من حفريات أسلاف الإنسان القديم، وخلصوا مما وجدوه إلى أن العنصر البشري منذ 4.4 مليون عامًا تزوج بنساء عديدة. ولكن اختلف منذ قرابة 3.5 مليون عامًا ماضية، ورغم أن معدل طول الأصابع يشير إلى أن العنصر البشري تحول أكثر إلى الزواج الأحادي. ولم تتطور ذريتنا أبدًا إلى أحادية الزواج، ولكن حتى في تعدد الزوجات، شكل الأفراد من الرجال والنساء علاقات طويلة الأمد وهي بعيدة البعد كله عن ترتيب الشمبانزي. وقال دكتور أوبي: إنه رغم أن الدراستين، نشروا الأسبوع الماضي ويختلفون بشأن القوة الدافعة لتطور الزواج الأحادي، لكنهم اتفقوا على شيء هام، أنه بمجرد أن يتطور الزواج الأحادي تكن رعاية الذكور أكثر بعدًا. وبمجرد أن يبدأ والد الرئيسات في التناسل من زوجة واحدة، تكن لديه الفرصة لرفع فرصة بقاء ذريته على قيد الحياة وقدرته على حملهم وحمايتهم من الهجمات. وفي ذريتنا، رغم ذهاب الأب، فهم يطوروا قدرتهم على الصيد وكسح اللحوم، وأمدوا أطفالهم ببعض من الغذاء. وقال دكتور أوبي: إنهم يمكن أن يتجاوزوا ما هو طبيعي للزوجة الواحدة للرئيسات. ويعتبر البروتين والسعرات الحرارية الإضافية التي يبدأ أطفال الجنس البشري باستقبالها على نطاق واسع، هو اللحظه الحاسمة للتطور، والتي تشرح لماذا لدينا حجم أكبر للأدمغة من الثدييات الأخري. والأدمغة هي أجهزة جائعة، وعادة ما تتطلب سعرات حرارية 20 مرة ضعف، من أية قطعة مماثلة في العضلات، فقط مع وجود إمدادات ثابتة من اللحوم الغنية بالطاقة، واقترح دكتور أوكي "أننا قادرين على تطوير أدمغتنا، والقدرات العقلية التي تاتي معها كلها".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الزواج الأحادي يُعزز من التطور عند الثدييات الزواج الأحادي يُعزز من التطور عند الثدييات



GMT 06:33 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

علماء يكشفون عن ثلاث ضفادع في حجم ثمرة العنب

GMT 06:23 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

ديناصور يغطيه الريش وفي حجم حيوان الراكون يدهش العلماء

GMT 01:17 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الجمرة الخبيثة تتسب في نفوق 100 من فرس النهر في ناميبيا

GMT 22:57 2017 الإثنين ,30 تشرين الأول / أكتوبر

البيئة تعلن إعادة إطلاق نسر إلى بيته الطبيعية

GMT 18:48 2017 الجمعة ,27 تشرين الأول / أكتوبر

بيرو تطلق خمسة آلاف من صغار سلاحف نهر الأمازون في البرية

GMT 18:46 2017 الجمعة ,27 تشرين الأول / أكتوبر

تراجع الصيد غير القانوني لوحيد القرن والأفيال في ناميبيا

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الزواج الأحادي يُعزز من التطور عند الثدييات الزواج الأحادي يُعزز من التطور عند الثدييات



خلال حفل عشاء خيري لجمعية داعمة لأبحاث مرض الذئبة

غوميز بشعر أشقر وفستان من "كالفن كلاين"

نيويورك ـ مادلين سعادة
بعد 24 ساعة فقط من ظهورها على المسرح للمرة الأولى في حفل جوائز الموسيقى الأميركية "AMA" في المدينة الأميركية لوس أنجلوس، منذ خضوعها لعملية زرع الكلى في الصيف الماضي،  خرجت النجمة العالمية سيلينا غوميز لدعم مؤسسة خيرية في مدينة نيويورك، الإثنين, حيث فاجأت البالغة من العمر 25 عامًا، جمهورها بالشعر الأشقر القصير، بعد أن كانت اشتهرت بشعرها الأسود الداكن، خلال حفل عشاء خيري لجمعية "Lupus Research Alliance" الداعمة لأبحاث مرض الذئبة، والتي تؤدي تمويلها إلى تطور تشخيص المرض، واكتشاف طرق الوقاية، ومن ثم علاج نهائي له. ونسقت الممثلة والمغنية الأميركية، شعرها الجديد مع فستان أصفر من مجموعة كالفن كلاين، بكتف واحد وتميز بقصته غير المتساوية فكان عبارة عن فستان قصير من الأمام ليكشف عن ساقيها وحذائها الأصفر والفضي من كالفن كلاين أيضًا، بينما من الخلف ينسدل ويلامس الأرض. وأضافت غوميز إلى اطلالتها جاكيت من الجينز مبطن بالفرو الأبيض

GMT 02:26 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

روضة الميهي تكشف عن مجموعتها الجديدة من الحقائب للخريف
  مصر اليوم - روضة الميهي تكشف عن مجموعتها الجديدة من الحقائب للخريف

GMT 06:34 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

منتجع "كاتسبيرغ" في جبال الألب الأفضل لكل الأسرة
  مصر اليوم - منتجع كاتسبيرغ في جبال الألب الأفضل لكل الأسرة

GMT 03:12 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

سفيان النمري يستعين بالخشب وأعواد القرفة في تصميم شموع الشتاء
  مصر اليوم - سفيان النمري يستعين بالخشب وأعواد القرفة في تصميم شموع الشتاء

GMT 03:30 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

علامات الانزعاج تسيطر على ميركل في البرلمان الألماني
  مصر اليوم - علامات الانزعاج تسيطر على ميركل في البرلمان الألماني

GMT 03:17 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

لبنى عسل تستعد لتقديم برنامج جديد على قناة "أون لايف"
  مصر اليوم - لبنى عسل تستعد لتقديم برنامج جديد على قناة أون لايف

GMT 08:52 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

عز الدين عليا احترم النساء ونافس عبقرية كوكو شانيل
  مصر اليوم - عز الدين عليا احترم النساء ونافس عبقرية كوكو شانيل

GMT 09:32 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

جزيرة بالي "جنة الله على الأرض" وأنشطة فريدة
  مصر اليوم - جزيرة بالي جنة الله على الأرض وأنشطة فريدة

GMT 08:03 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

ديزي لوي تخطط لتوسيع الطابق السفلي لمنزلها الفاخر
  مصر اليوم - ديزي لوي تخطط لتوسيع الطابق السفلي لمنزلها الفاخر

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 11:48 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تعترف لزوجها بخيانتها وتتحداه أن يثبت ذلك

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 14:35 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل "هدية" الحكومة للمواطن عبر نظام "التموين الجديد"

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 10:24 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

القذف السريع عند الرجال الأسباب والعلاج وطرق الوقاية

GMT 03:56 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

فتاة تغتصب طفلًا تركته والدته أمانة لديها

GMT 04:14 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

دراسة حديثة ترصد أخطر الأوضاع الجنسية للزوجين

GMT 23:52 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

ضابط إسرائيلي يكشف عن فيديو نادر لحظة اغتيال السادات

GMT 06:09 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

سمية الخشاب تخرج عن صمتها وترد علي منتقدي زواجها

GMT 10:40 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

القبض على عصابة تنصب على المواطنين بحجة بيع الأثار في القاهرة

GMT 09:42 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الحريري السبت في باريس والرياض تؤكد انه حر في مغادرتها
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon