يوم تاريخي لحماية أسماك القرش

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - يوم تاريخي لحماية أسماك القرش

واشنطن ـ وكالات

نالت ثلاثة أنواع من أسماك القرش المهددة بالإنقراض وذات القيمة التجارية إجراءات حماية إضافية، وذلك خلال اجتماع بالعاصمة التايلاندية بانكوك لتجمع اتفاقية حظر الاتجار بالنباتات والحيوانات (سايتس). وصوت المجتمعون بأغلبية الثلثين على ترقية تصنيف هذه الأنواع من أسماك القرش. وأسماك القرش ذات الزعانف البيضاء Whitetip، وثلاثة أنواع من أسماك القرش مطرقية الرأس، وأسماك القرش من نوع البربيغل Porbeagle - مهددة بشدة بالإنقراض بسبب الإفراط في اصطيادها. ويعني التصويت - الذي يرفع تصنيف هذه الأنواع من أسماك القرش إلى "الملحق 2" من الاتفاقية - تنظيم التجارة فيها، لكنه لا يفرض حظرا على تجارتها. وبموجب هذا التصنيف، يكون على الدول المصدرة والمستوردة للأسماك إصدار تراخيص. وإن ثبت اصطياد دولة ما الكثير من هذه الأنواع، فسوف تواجه احتمال فرض عقوبات. وتراجعت بشدة أعداد هذه الأنواع خلال السنوات الأخيرة جراء انتعاش تجارة زعانف أسماك القرش التي تستخدم في صنع نوع من الحساء. ومنذ عام 1994، يحاول نشطاء حماية أسماك القرش حث (سايتس) على حماية هذه الأنواع. لكن مسعاهم ظل يواجه معارضة شديدة من الصين واليابان. غير أن عددا من العوامل غيرت الحسابات القائمة. ويقول الخبراء إن العامل الحاسم كان التحول في رؤية دول أمريكا الجنوبية، التي خلصت إلى أن قيمة أسماك القرش وهي على قيد الحياة أعلى منها وهي ميتة. وقال الدكتور كولمان أوكريوداين، المسؤول بالصندوق العالمي للطبيعة، "بالتحديد من يملكون أعدادا كبيرة من أسماك القرش مطرقية الرأس أدركوا القيمة السياحية لهذه الكائنات، وكذلك ما يوفره (سايتس) من حماية طويلة الأجل." وجاء المال، خاصة الممنوح من الاتحاد الأوروبي، كواحد من العوامل الأخرى المؤثرة على قرار التصويت. وقال فيرغال اوكوايغليغ، رئيس وفد الاتحاد الأوروبي، أمام الاجتماع إنه سيتم توفير المزيد من الأموال لمساعدة الدول الأكثر فقرا على تغيير نهجها في الصيد. وأشاد نشطاء البيئة بالإجراء بوصفه "تاريخيا"، وقالوا إن التصويت جاء بمثابة طفرة كبيرة في مجال حماية الحياة البحرية. وقالت الباحثة سوزان ليبرمان لبي بي سي "من المهم للغاية أن يصل اجتماع سايتس إلى هذه المرحلة، أقصد أنه أصبح باستطاعتنا حاليا التعامل مع هذه الأنواع وتنظيم تجارتها، ناهيك عن عدم الخوف بشأن الأنواع البحرية." وطالما أقلق نطاق سلطة (سايتس) في التجارة الدولية للأسماك الصين واليابان، كما وقفت دول آسيا بقوة ضد هذه المقترحات. لكن كثيرا من دول غرب أفريقيا، التي شهدت تدمير مصايد الأسماك الخاصة بها في عمليات بحرية ضخمة، صوتت لصالح القرارات. ومازالت قرارات الاجتماع الذي يختتم فعالياته الأسبوع الجاري رهن تصويت نهائي في آخر أيام انعقاده.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

يوم تاريخي لحماية أسماك القرش يوم تاريخي لحماية أسماك القرش



GMT 01:02 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

نسور تكافح للبقاء في باكستان وسط نفور شعبي

GMT 14:27 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

نسور تكافح للبقاء في باكستان وسط نفور شعبي

GMT 06:40 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

دراسة تؤكد أن النمل يشكل ربع أرقام الحيوانات على الأرض

GMT 05:20 2017 الخميس ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

دراسة تؤكد أن الخفافيش تقدم واجب العزاء وتحنو على أصدقاءها

GMT 06:33 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

علماء يكشفون عن ثلاث ضفادع في حجم ثمرة العنب

GMT 06:23 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

ديناصور يغطيه الريش وفي حجم حيوان الراكون يدهش العلماء

GMT 01:17 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الجمرة الخبيثة تتسب في نفوق 100 من فرس النهر في ناميبيا

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

يوم تاريخي لحماية أسماك القرش يوم تاريخي لحماية أسماك القرش



اعتمدت مكياجًا ناعمًا وأظهرت عيونها بالظل الدخاني

ليلي جيمس تجذب الأنظار أثناء عرض Darkest Hour

لندن ـ ماريا طبراني
تتميز النجمة البريطانية ليلي جيمس، بقدرتها التمثيلية الهائلة بالإضافة إلى اختياراتها للأزياء الأنيقة، ومع ظهورها أخيرًا جذبت جيمس أنظار الحضور والمصورين بإطلالتها المثيرة أثناء حضورها العرض الأول من فيلم "Darkest Hour UK" في لندن، يوم الإثنين. وكانت الممثلة الشهيرة ذات الـ28 عامًا أبهرت الحضور بجسدها المتناسق الذي يشبه الساعة الرملية والذي أبرزه فستانها الأسود المذهل الذي يتميز بخطوط جانبية رقيقة على طوله، وحزام من الحرير البسيط على العنق، وهو من توقيع العلامة التجارية الشهيرة "بربري". وتلعب ليلي دور إليزابيث نيل، السكرتيرة الشخصية لـ"ونستون تشرشل" في فيلم الدراما السياسية، أكملت إطلالتها بمكياج ناعم وأبرزت عيونها المتلألئة بالظل الدخاني مع لمسات من أحمر الشفاة الوردي اللامع، كما أضافت القليل من الإكسسوارات المتألقة، مع أقراط الكريستال واثنين من الخواتم المزخرفة. وتدور أحداث الفيلم حول الهجوم الذي قاده (وينستون تشرتشل) ضد جيش (أدولف هتلر) في الأيام الأولى من الحرب العالمية الثانية. وينضم

GMT 03:04 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

أسماء عبد الله تكشف أنّ أزياء الشتاء للمرأة الممتلئة "أنوثة"
  مصر اليوم - أسماء عبد الله تكشف أنّ أزياء الشتاء للمرأة الممتلئة أنوثة

GMT 06:57 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

أفضل المنازل على موقع Airbnb لقضاء عطلة مذهلة
  مصر اليوم - أفضل المنازل على موقع Airbnb لقضاء عطلة مذهلة
  مصر اليوم - فائز السراج يؤكّد وجود أطراف تحاول تعطيل الانتخابات الليبية

GMT 03:13 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

إيمان رياض تكشف سرّ نجاح "من القلب للقلب" وتروي ذكرياتها
  مصر اليوم - إيمان رياض تكشف سرّ نجاح من القلب للقلب وتروي ذكرياتها

GMT 08:55 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

الأزياء المطرزة تطغى على عالم الموضة موسم 2018
  مصر اليوم - الأزياء المطرزة تطغى على عالم الموضة موسم 2018

GMT 08:05 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

ساحة تاون هول تتحول إلى سوق لهدايا أعياد الميلاد
  مصر اليوم - ساحة تاون هول تتحول إلى سوق لهدايا أعياد الميلاد

GMT 07:15 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

القطع الفنية تزين صالة كبار الزوار في "نيت جيتس"
  مصر اليوم - القطع الفنية تزين صالة كبار الزوار في نيت جيتس

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 05:05 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على خطوات تجديد بيانات البطاقة الشخصية "الرقم القومي"

GMT 17:52 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

السلطات الإماراتية ترفض التعليق على ترحيل أحمد شفيق

GMT 06:26 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل اتهام قاصر لسائق "توك توك" بهتك عرضها في الهرم

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 19:37 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

الحكومة المصرية تبحث مقترح كتابة الأسعار على علب السجائر

GMT 04:34 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تنظيم "بيت المقدس" يعلن مسؤوليته عن حادث مسجد الروضة

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon