الباكستانيون يلجؤون إلى الأنهار هربًا من الحر

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الباكستانيون يلجؤون إلى الأنهار هربًا من الحر

إسلام آباد ـ وكالات

في الوقت الذي تشهد فيه باكستان أزمة متصاعدة تتمثل في انقطاع الكهرباء بلغت ذروتها مع حلول فصل الصيف، بدأ سكان مدن وقرى باكستان يتوجهون إلى الأنهار والأعين والمسطحات المائية لمواجهة حرارة الصيف في الوقت الذي ينقطع فيه التيار الكهربائي عن مختلف المدن والقرى الباكستانية لساعات تصل إلى 20 ساعة يومياً. ولهذا السبب يزيد الازدحام في الأماكن السهلة أو المدرجات المخصصة للسباحة في الأنهار الباكستانية ما بعد ساعات الدوام في المكاتب الحكومية والخاصة والمدارس الباكستانية. وتتميز مياه الأنهار بالبرودة نظراً إلى أنها تتدفق من المناطق الشمالية الجليدية الباكستانية نتيجةً لذوبان الجليد خلال فصل الصيف. وتحتفظ هذه المياه بجزء كبير من برودتها حتى تصل إلى مختلف الأقاليم الباكستانية، وفي مقدمتها إقليم البنجاب الذي تمر منه خمسة أنهار ويعني مسمى البنجاب (المياه الخمسة) باللغة المحلية في باكستان، ويقدر عرض هذه الأنهار في كيلومترات وتنشق منها آلاف القنوات العرضية للري والتي تمثل تسهيلاً إضافياً لسكان هذه المناطق لمواجهة الحرارة. بينما يتوجه سكان المناطق المرتفعة إلى الأعين المتوفرة بكثرة في الجبال الباكستانية الغنية بالمياه النقية الباردة. ومن لا يتوفر لديه وقت كاف للسباحة يكتفي بغطسة واحدة في المياه الباردة تغنيه عن وسائل التكييف الكهربائية. ويفضل سكان المناطق النهرية السباحة قبل النوم للتكيف مع الجو وقد لا يشعر البعض بغياب الكهرباء طوال ساعات الليل بسبب توفر المياه الباردة، وذلك عكس سكان المدن الذين تتحول منازلهم إلى أفران عند انقطاع الكهرباء. ويموت العشرات شهرياً بسبب الغرق في الأنهار، إلا أنه وعلى الرغم من ذلك لا يهاب الناس ارتياد الأنهار يومياً.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الباكستانيون يلجؤون إلى الأنهار هربًا من الحر   مصر اليوم - الباكستانيون يلجؤون إلى الأنهار هربًا من الحر



  مصر اليوم -

رفقة زوجها خوسيه أنطونيو باستون في إسبانيا

إيفا لونغوريا أنيقة خلال حفل "Global Gift Gala"

مدريد - لينا العاصي
انتقلت إيفا لونغوريا بشكل سلس من لباس البحر الذي ارتدته على الشاطئ وهي تتمتع بأيام قليلة مبهجة في أشعة الشمس الإسبانية مع زوجها خوسيه أنطونيو باستون، إلى ملابس السهرة النسائية، عندما وصلت في إطلالة غاية في الأناقة لحفلة "Global Gift Gala"، مساء الجمعة في المطعم الراقي "STK Ibiza". وكانت الممثلة البالغة من العمر 42 عامًا، محط أنظار الجميع عندما ظهرت على السجادة الحمراء، حيث بدت بكامل أناقتها مرتدية فستانًا قصيرًا مطرزًا من اللون الأبيض، والذي أظهر قوامها المبهر، ومع الفستان  بالأكمام الطويلة، ارتدت ايفا لونغوريا زوجًا من الصنادل "سترابي" ذو كعب أضاف إلى طولها بعض السنتيمترات بشكل أنيق وجذاب. وعلى الرغم من تباهيها بملامح وجهها الطبيعي الجميل، وضعت نجمة المسلسل التلفزيوني الشهير "Desperate Housewives" بريقًا مثيرًا من الماكياج، حيث أبرزت جمالها الطبيعي مع ظل سموكي للعين، والقليل من أحمر الخدود وأحمر الشفاه الوردي.  وحافظت إيفا على إكسسواراتها بالحد

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الباكستانيون يلجؤون إلى الأنهار هربًا من الحر   مصر اليوم - الباكستانيون يلجؤون إلى الأنهار هربًا من الحر



F
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon