وفد مصري يوقع إتفاقية لشراء معدة لإزالة الألغام في الساحل الشمالي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - وفد مصري يوقع إتفاقية لشراء معدة لإزالة الألغام في الساحل الشمالي

لندن ـ أ ش أ

وقعت وزارة الدفاع المصرية ووزارة التعاون الدولي إتفاقا مساء أمس الأربعاء مع شركة (أرمتراك ليميتد) البريطانية لشراء معدة إزالة الألغام (ارمتراك 400) وذلك للعمل على إزالة الألغام في الساحل الشمالي الغربي من مخلفات الحرب العالمية الثانية. ووقع من الجانب المصري السفير فتحي الشاذلي مدير الأمانة التنفيذية لإزلة الألغام وتنمية الساحل الشمالي بوزارة التعاون الدولي ومن جانب الشركة المنتجة السيد "ستيف مارتين" مدير عام الشركة وذلك في مقر إقامة السفير المصري في لندن أشرف الخولي. وحضر التوقيع اللواء أركان حرب محمود نصار ممثلا عن وزارة الدفاع المصرية واالبعثة المرافقة وكذلك الملحق العسكري المصري في لندن. وقال الشاذلي في تصريحات لمراسل وكالة أنباء الشرق الأوسط في لندن أن معدة إزالة الألغام ارمتراك 400 هي الثانية التي تحصل عليها مصر من خلال المساعدات الدولية والتي تقدمها الدول التي قامت في الأساس بزراعة هذه الألغام ومن بينها بريطانيا. وأشارالى أنه وفقا لخبير تابع للأمم المتحدة تم تعيينه لتقدير تكاليف خطة إزالة الألغام التي تنتهي بحلول 2016-2017 فإنه توقع أن تحتاج مصر إلى 23 مليون دولار..وانه يعمل من أجل جمع هذه المساعدات من الشركاء الدوليين وهي الدول التي قامت في الأساس بزراعة هذه الألغام وعلى رأسها بريطانيا والمانيا. وعن دور الحكومة البريطانية، قال الشاذلي أن بريطانيا قدمت مساهمة وصلت إلى 250 الف إسترليني حتى الأن وخرائط توضح أماكن زراعة الألغام وهو ما تغير بفعل عوامل الطبيعة ونعمل الأن على تحديثها. وأشار إلى أن المعدة الأولى من طراز ارمتراك 400 حققت نجاحات جيدة ولهذا طلبت وزارة الدفاع الحصول على معدة أخرى لتنشيط عملية إزالة الألغام في الصحراء الغربية. وأشار إلى أن مصر تسعى للحصول على معدة ثالثة وأخرى رابعة للعمل على الإسراع في إزالة الألغام في الصحراء الغربية وتنمية المنطقة. وقال الشاذلي أنه مع قرب توقيع المرحلة الثانية من إتفاقية إزالة الألغام من الصحراء الغربية بين مصر والدول المسؤلة عن زراعتها العام القادم تعمل وزارة التعاون الدولي على تنفيذ مطالب القوات المسلحة من خلال جمع المساعدات الدولية للحصول على معدات أخرى تساعد على التخلص من هذه المشكلة الكبيرة من اجل تحقيق التنمية في الصحراء الغربية. ومن الجدير بالذكر أن القوات المسلحة بدأت في عمليات تطهير الساحل الشمالي الغربي منذ عام 1980 وتعمل على تطهير وتأكيد تطهير ما يقدر بحوالي مليون و250 الف فدان بالصحراء الغربية. وأفاد ممثل وزارة الدفاع أن الألغام غير معلوم أماكن تواجدها على وجه الدقة نتيجة مرور 70 عاما على وقت زراعتها خلال الحرب العالمية الثانية وكذلك بسبب عوامل البيئة المحيطة وعوامل التعرية وتحرك الكثبان الرملية. وتخلف عن هذه الألغام نحو 8000 حادثة نتج عنها 750 حالة وفاة بينما يعاني الكثيرون من الإعاقة بسبب هذه الألغام بينهم أطفال. وقال المهندس محروس الكيلاني مدير العمليات والتخطيط في الأمانة التنفيذية أن المعدة الجديدة تقوم بالتطهير الميكانيكي داخل حقول الألغام وتدميرها وإنشاء ممرات أمنة حول حقول الألغام وتقسيم الحقول إلى مناطق محددة المساحة يمكن العمل فيها بواسطة الأفراد. يشار إلى أن هذه المعدة ليست للإستعمال كمعدة حربية لأنها بطيئة الحركة وهو ما لا يمكن من إستخدامها خلال العمليات العسكرية. وقال اللواء أركان حرب محمود نصار أن القوات المسلحة المصرية ترفض إرسال خبراء أجانب للمساعدة في إزالة الألغام.. مؤكدا أنها هى المنوطة بالقيام بهذه المهمة وتطهير الأراضي المصرية من الألغام. 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وفد مصري يوقع إتفاقية لشراء معدة لإزالة الألغام في الساحل الشمالي وفد مصري يوقع إتفاقية لشراء معدة لإزالة الألغام في الساحل الشمالي



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وفد مصري يوقع إتفاقية لشراء معدة لإزالة الألغام في الساحل الشمالي وفد مصري يوقع إتفاقية لشراء معدة لإزالة الألغام في الساحل الشمالي



أكملت إطلالتها بمجوهرات بلغاري الثمينة

ليلى ألدريدج تبرز في فستان رائع بشرائط الدانتيل

شنغهاي ـ رولا عيسى
ظهرت النجمة ليلى ألدريدج، قبل أيام من مشاركتها في عرض أزياء العلامة التجارية الشهيرة فيكتوريا سيكريت السنوي، والذي تستضيفه مدينة شنغهاي، الإثنين 20 نوفمبر/تشرين الثاني 2017، على السجادة الحمراء، بإطلالة مذهلة في حفلة خاصة لخط مجوهرات "بولغري فيستا" في بكين، وأبهرت عارضة الأزياء البالغة من العمر 32 عامًا، الحضور بإطلالتها حيث ارتدت فستانًا رائعًا بأكمام طويلة وملمس شرائط الدانتيل بتوقيع العلامة التجارية "جي مينديل". وتميّز فستان ليلى ألدريدج بتنورته الضخمة وخط العنق المحاط بالكتف، وأكملت إطلالتها بمجوهرات بلغاري، ومكياج العيون البرونزي، مع لمسات من أحمر الشفاه الوردي، وظهرت على السجادة الحمراء قبل أيام من العرض السنوي للعلامة التجارية للملابس الداخلية، مع الرئيس التنفيذي لشركة بولغري جان كريستوف بابين، وقد جذبت الأنظار إليها فى هذا الحدث الذي وقع فى فندق بولغاري فى الصين. ونشرت عارضة فيكتوريا سيكريت، صورًا لها على موقع "انستغرام"، تظهر فيها تألقها بمجوهرات بلغاري الثمينة، والتي

GMT 07:55 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مجموعة خواتم متفردة من "بوميلاتو" بالأحجار النادرة
  مصر اليوم - مجموعة خواتم متفردة من بوميلاتو بالأحجار النادرة

GMT 08:13 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

"تبليسي" الجورجية حيث التاريخ والثقافة مع المتعة
  مصر اليوم - تبليسي الجورجية حيث التاريخ والثقافة مع المتعة

GMT 08:39 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح من خبراء الديكور لتزيين منزل أحلامك بأقل التكاليف
  مصر اليوم - نصائح من خبراء الديكور لتزيين منزل أحلامك بأقل التكاليف

GMT 05:50 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

رند النجار ترسم على الحقائب برسومات توحي بالإيجابية
  مصر اليوم - رند النجار ترسم على الحقائب برسومات توحي بالإيجابية

GMT 10:13 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

سيبتون بارك تعتبر من أفضل الأماكن الهادئة في لندن
  مصر اليوم - سيبتون بارك تعتبر من أفضل الأماكن الهادئة في لندن

GMT 10:51 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

طرح منزل مُصمم على شكل مثلث للبيع بمبلغ كبير
  مصر اليوم - طرح منزل مُصمم على شكل مثلث للبيع بمبلغ كبير

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 14:35 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل "هدية" الحكومة للمواطن عبر نظام "التموين الجديد"

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 06:09 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

سمية الخشاب تخرج عن صمتها وترد علي منتقدي زواجها

GMT 09:42 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الحريري السبت في باريس والرياض تؤكد انه حر في مغادرتها

GMT 04:14 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

دراسة حديثة ترصد أخطر الأوضاع الجنسية للزوجين

GMT 03:56 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

فتاة تغتصب طفلًا تركته والدته أمانة لديها

GMT 07:33 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

سبب بكاء بعض النساء أثناء ممارسة العلاقة الحميمة

GMT 10:47 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

ممرضة في بني سويف تقتل زوجها بعد رغبته في الزواج من أخرى

GMT 21:22 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

حالة من الغضب تسيطر على مواقع التواصل بسبب فيديو مثير

GMT 12:14 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

روسيا تؤكد التزامها بتوريد منظومة "إس 300" إلى مصر

GMT 13:11 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

ترحيل مصريين من الكويت بسبب "البصل"

GMT 14:32 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

بيان ناري من سامي عنان بشأن ملف سد النهضة

GMT 00:37 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

سما المصري تفتح النار على شيرين عبدالوهاب
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon