ألمانيا تسعى إلى حل مشاكل توفير المياه في المنطقة العربية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - ألمانيا تسعى إلى حل مشاكل توفير المياه في المنطقة العربية

تعاني الدول العربية من مشاكل متشابهة في مجال توفير المياه. فالاهتمامات تنصب تقليديا حسب الخبراء على المصادر الجوفية أو السطحية في حين يسعى الجانب الألماني إلى تقليل نسبة الفاقد وتحسين نوعية المياه في المنطقة العربية.مؤتمر المياه العربي الذي انعقد في العاصمة الأردنية عمان بين 27 و 30 كانون الثاني يناير الماضي سلط الضوء على الآفاق والتحديات التي تواجه قطاع المياه في المنطقة العربية، ويؤكد أمين عام الجمعية العربية لمرافق المياه (اكوا ) المهندس خلدون الخشمان في حوار مع ، أن 18 دولة عربية تعاني من شح المياه وقلة المصادر المائية. ويشير إلى أنه حتى الدول التي لديها حاليا وفرة مائية ، مثل مصر وسوريا ولبنان والعراق والمغرب، ستدخل في القريب العاجل في عملية "البحث عن مصادر جديدة بسبب ارتفاع الطلب على المياه."ويصف الخشمان الشراكة العربية الألمانية في مجال المياه بأنها تاريخية ويشير في هذا الصدد إلى أن البرامج الألمانية للمياه تشمل 10 دول عربية هي المغرب وتونس والجزائر ومصر وفلسطين والأردن واليمن وسوريا ولبنان ويضيف أن الوكالة الألمانية للتعاون لدولي حاضرة في المنطقة العربية منذ أكثر من 40 عاما.ويؤكد أمين عام الجمعية العربية لمرافق المياه وجود شراكة حاليا ًبين الجمعية والشراكة الألمانية للمياه تشمل أكثر من 300 شركة ألمانية تعمل في مجال المياه ويقول "لدينا مفاهيم مشتركة ومذكرات تفاهم لإيجاد حلول تمويلية لكثير من المشاريع ونحن بصدد وضع خطة جديدة للتعاون المستقبلي".مؤتمر المياه العربي في الأردن بمشاركة ألمانيةويوضح الخشمان أن جميع المصادر في المنطقة العربية مصادر جوفية أو سطحية تقليديا ويشير إلى أن "المصادر غير التقليدية مثل تحلية ماء البحر مكلفة جدا". ويضيف أن هناك حاجة لتحسين أداء المرافق العربية من حيث تقليل نسبة الفاقد ورفع كفاءة المرافق وتحسين نوعية المياه "وبالتالي فإن تخفيض الفاقد هو احد المصادر الجديدة" ويوضح أنه من هنا جاء عقد مؤتمر المياه العربي بين 27 و 30 كانون الثاني يناير الماضي والذي كان تحت شعار "الآفاق والتحديات التي تواجه قطاع المياه في المنطقة العربية"ويخلص الى القول إن معظم المشاكل التي تواجهها مرافق المياه العربية تكاد تكون "متماثلة ومتشابهة" ويجب اقتراح حلول للأزمة لتحسين الأداء وتوفير قطرات الماء ومن أجل إدارة حكيمة لمصادر المياه.السيد نصر عرفات رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي في مصر ويقول لواء مهندس السيد نصر عرفات رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي في مصر في حوار معDW عربية، إن المساهمة الألمانية في مجال المياه في بلاده تهتم في الفترة الحالية ببناء قدرات العاملين في هذاالمجال والمساعدة الجدية ويشير إلى عقد دورات على أعلى المستوى في ألمانيا لتدريب الكوادر على كيفية إدارة هذه المنظومة بكفاءة عالية.كما أكد على ضرورة استكمال منظومة الصرف الصحي في مصر بعد أن وصلت منظومة المياه إلى نسبة مرضية مقارنة مع دول كبيرة ومتقدمة. ويضيف أن هذا هو التحدي في الفترة المقبلة "والحكومة المصرية تخصص جزءاً من الاستثمارات لتنفيذ هذه المشروعات للوصول إلى نسبة تغطية تماثل نسبة تغطية المياه في عملية الصرف الصحي للارتقاء بالمستوى الصحي للمواطن ونظافة البيئة التي تجعله يعمل على تحقيق التنمية المتكاملة.من جهته يؤكد مساعد المدير الاقليمي لشركة "دورش انترناشيونال كونسلت للمياه والبيئة" الألمانية إياد القصيرلـDW /عربية، إن شركة دورش انترناشيونال كونسلت من بين 11 شركة شاركت في المؤتمر وهي تقدم الخبرات لقطاع المياه الأردني منذ نحو 18 عاماً من خلال الوكالة الألمانية للتعاون الفني وبنك الأعمار الألمانيعمر سلامة مدير وحدة الإعلام والاتصال والتوعية في وزارة المياه والري الى ذلك يؤكد عمر سلامة مدير وحدة الإعلام والاتصال والتوعية في وزارة المياه والري الأردنية في الأردن "وآخرها تطوير شبكات إدارة مياه محافظات شمال الأردن التي تعرضت لهجرات كبيرة من السوريين نتيجة الأحداث التي تمر بها سوريا، كما إن هناك دورا هاما ً للجانب الألماني في معالجة مياه الصرف الصحي والاستفادة منها كمصدر بديل للمياه في تأمين احتياجات مياه الري للمزروعات.ويشير سلامة إلى أن الأردن يصنف في موضوع الماء من بين أفقر 4 دول في العالم أيضا بسبب وجود اختلال في المعادلة بين الطلب والعرض بالإضافة إلى الظروف السياسية التي فرضت نفسها على الاردن في الحقبة الماضية والهجرات التي تعرض لها نتيجة الظروف السياسية في الدول المحيطة.ويسخلص المتحدث أن الخطط الاستراتيجية لم تستطع أن تفي بالالتزامات المتزايده لقطاع المياه في الأردن بسبب هذه الظروف إضافة إلى الأوضاع الاقتصادية المتمثلة في ارتفاع كلفة الإنتاج أو مشكلة الطاقة

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ألمانيا تسعى إلى حل مشاكل توفير المياه في المنطقة العربية ألمانيا تسعى إلى حل مشاكل توفير المياه في المنطقة العربية



GMT 00:31 2017 الثلاثاء ,05 كانون الأول / ديسمبر

16 قتيلًا و100 مفقود في إعصار ضرب الهند وسريلانكا

GMT 01:06 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

فتاة تُصارع التماسيح بعروض خطيرة في فلوريدا

GMT 00:57 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

حدوث أمواج مد تسونامي بعد زلزال قرب كاليدونيا الجديدة

GMT 15:05 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

رفع درجة الاستعداد في المنيا تحسبًا لسقوط أمطار غزيرة

GMT 11:41 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

علماء يحذرون من زلزال مدمر ينهي الحياة على الأرض

GMT 00:53 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

حصيلة الفيضانات المدمرة في اليونان ترتفع الى 19 قتيلًا

GMT 15:02 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

5 قتلى وأكثر من 10 آلاف منزل غارق في فيضانات في هايتي

GMT 16:25 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

زلزال بقوة 3,1 درجة يضرب المملكة العربية السعودية الأربعاء

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ألمانيا تسعى إلى حل مشاكل توفير المياه في المنطقة العربية ألمانيا تسعى إلى حل مشاكل توفير المياه في المنطقة العربية



تألقتا بعد غياب سنوات عدة عن منصات الموضة

كيت موس وناعومي كامبل تظهران في عرض "فيتون"

باريس ـ مارينا منصف
 ظهرت العارضة الشهيرة كيت موس يوم الخميس على المنصة في باريس بعد غياب لسنوات، وكانت البالغة 44 عاما وصلت إلى باريس لمناسبة عيد ميلادها الـ44 هذا الأسبوع، وقد رافقت موس على المنصة زميلتها وأيقونة الموضة من نينتيز ناعومي كامبل. إذ خطت موس على المنصة بجانب زميلتها القديمة ناعومي كامبل، والبالغة 47عاما، في عرض مجموعة أزياء لويس فيتون لشتاء 2019 التي أقيمت في أسبوع الموضة للرجال في باريس، وقد ارتدت العارضتان المعاطف المضادة للأمطار، وأحذية بوت ماركة "دي إم"، وقد تشابكت العارضاتان الأيدي مع مصمم الأزياء الإنجليزي كيم جونزو البالغ 39 عاما، الذي قدم عرضًا استثنائيا بعد سبع سنوات من رحيلة عن دار الأزياء.   وخلال العرض، تألقت كيت موس وناعومي كامبل على حد سواء أسفل المنصة برفقة المصمم، مع صرخات  مبهجة من الحضور، وعلى الرغم من سن كيت موس ظهرت أكثر إشراقا وشبابا، وقد صففت شعرها إلى الأعلى

GMT 07:26 2018 الجمعة ,19 كانون الثاني / يناير

كيم جونز يودِّع "فيتون" في عرض أزياء استثنائي
  مصر اليوم - كيم جونز يودِّع فيتون في عرض أزياء استثنائي

GMT 07:40 2018 الجمعة ,19 كانون الثاني / يناير

افتتاح قرية إيغلو الجليدية في ستانستاد في سويسرا
  مصر اليوم - افتتاح قرية إيغلو الجليدية في ستانستاد في سويسرا

GMT 11:49 2018 الجمعة ,19 كانون الثاني / يناير

طفرة في التصميمات الداخلية لبيوت النسيج البريطانية
  مصر اليوم - طفرة في التصميمات الداخلية لبيوت النسيج البريطانية

GMT 05:12 2018 السبت ,20 كانون الثاني / يناير

جونسون يعيد الحديث عن بناء جسر بين بريطانيا وفرنسا
  مصر اليوم - جونسون يعيد الحديث عن بناء جسر بين بريطانيا وفرنسا

GMT 04:48 2018 السبت ,20 كانون الثاني / يناير

"بي بي سي" تتعرَّض لانتقادات واسعة بعد التمييز الإيجابي
  مصر اليوم - بي بي سي تتعرَّض لانتقادات واسعة بعد التمييز الإيجابي

GMT 10:05 2018 الخميس ,18 كانون الثاني / يناير

نظرة خاطفة على أزياء أسبوع ميلانو لموضة الرجال
  مصر اليوم - نظرة خاطفة على أزياء أسبوع ميلانو لموضة الرجال

GMT 09:05 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

تماثيل حيوانات اللاما تتصدر أسواق الهدايا في بوليفيا
  مصر اليوم - تماثيل حيوانات اللاما تتصدر أسواق الهدايا في بوليفيا

GMT 08:27 2018 الخميس ,18 كانون الثاني / يناير

منزل أسترالي مليء بالمتعة والمرح معروض للبيع
  مصر اليوم - منزل أسترالي مليء بالمتعة والمرح معروض للبيع

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 23:53 2017 الإثنين ,03 تموز / يوليو

رولا يموت تنشر صورًا فاضحة جديدة على "فيسبوك"

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 08:04 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

"مرونة المهبل" تُسهّل ممارسة الجنس بشكل مثير

GMT 12:21 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

تفاصيل مؤلمة ترويها سيدة تعدى عليها شباب في الغربية

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 21:12 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

رجل يرى زوجته في أوضاع مخلة للأداب مع 4 رجال

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 17:39 2018 الثلاثاء ,09 كانون الثاني / يناير

سيدة قاهرية تطلب الخُلع من زوجها في ليلة الدخلة

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon