دراسة: حوادث التصادم في الفضاء قد تزيد بسبب ثاني اوكسيد الكربون

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - دراسة: حوادث التصادم في الفضاء قد تزيد بسبب ثاني اوكسيد الكربون

القاهرة ـ وكالات

  أظهرت دراسة أن المزيد من الأقمار الصناعية والمخلفات التى تدور فى الفضاء يمكن أن تتصادم فى الطبقات العليا للغلاف الجوى، لأن تراكم ثانى أوكسيد الكربون يقلل من القوى التى تعيق مرور جسم من خلال مادة مائعة، مما قد يؤدى إلى سقوط مخلفات الفضاء على كوكب الأرض. وذكرت الدراسة التى نشرت فى دورية (نيتشر جيوساينس) أن على مدى السنوات الثمانى الماضية ارتفع تركيز ثانى أوكسيد الكربون فى الطبقات العليا من الغلاف الجوى، نتيجة إحراق الوقود الأحفورى، مما أدى إلى ارتفاع درجة حرارة سطح الأرض وزيادة درجات الحرارة. وتقول الدراسة إنه من الممكن أن يؤدى هذا إلى تبريد الغلاف الجوى وخفض كثافته على ارتفاع أكثر من 90 كيلومترا، وأن هذا سيؤدى إلى "خفض مقاومة الهواء للجسم المتحرك فيما يتعلق بالأقمار الصناعية وربما تكون له آثار سلبية على محيط المخلفات المدارية الذى هو غير مستقر بالفعل." ومن شأن انخفاض درجة الاحتكاك فى الطبقات العليا من الغلاف الجوى، أن يؤدى إلى استمرار مخلفات فضائية مثل الأقمار الصناعية التى توقفت عن العمل وهياكل الصواريخ المعطلة على ارتفاع معين لفترة أطول مما يزيد من خطر التصادم. ودرجات الحرارة على مستوى العالم حاليا أعلى بنحو 0.8 درجة، مما كانت عليه قبل الثورة الصناعية. ويعتبر حد الدرجتين السقف لتغيير خطير ينطوى على عواصف عاتية مثل (ساندى) التى ضربت الولايات المتحدة هذا الشهر والمزيد من الموجات الحارة وموجات الجفاف وارتفاع درجات الحرارة. واستخدم علماء من معمل أبحاث البحرية الأمريكية فى واشنطن وجامعة اولد دومينيون فى فرجينيا وجامعة ووترلو فى اونتاريو، وجامعة يورك فى بريطانيا بيانات سجلتها الأقمار الصناعية لدراسة التغييرات فى مستويات تركيز ثانى أوكسيد الكربون على ارتفاع 101 كيلومتر بين عامى 2002 و2012، ووجدوا أن ثانى أوكسيد الكربون ارتفع بشكل كبير على مدى هذه الفترة. وتمثل المخلفات دائما خطرا على مركبات الفضاء ويمكن أن تكبد حوادث التصادم صانعى مركبات الفضاء خسائر كبيرة. وتقول إدارة الطيران والفضاء الأمريكية (ناسا)، إن هناك 21 ألف قطعة من المخلفات التى يزيد حجمها عن عشرة سنتيمترات فى المدار، لكن حوادث التصادم لا تحدث إلا مرة فى العام فى المتوسط. غير أن المجلس الوطنى الأمريكى للبحوث حذر ناسا من أن حجم المخلفات الفضائية التى تدور حول الأرض بلغ مستوى خطيرا، وقال إن الولايات المتحدة تحاول تطوير تقنيات لإزالة هذه المخلفات وتقليل المخاطر.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - دراسة حوادث التصادم في الفضاء قد تزيد بسبب ثاني اوكسيد الكربون   مصر اليوم - دراسة حوادث التصادم في الفضاء قد تزيد بسبب ثاني اوكسيد الكربون



  مصر اليوم -

خلال حضورها حفلة افتتاح فيلمها الجديد

تشارليز ثيرون تجذب الأنظار إلى إطلالتها الرائعة

نيويورك ـ مادلين سعادة
خطفت النجمة الأميركية الشهيرة تشارليز ثيرون، أنظار الحضور وعدسات المصورين بإطلالتها الجذابة والمثيرة، أثناء افتتاح فيلمها الجديد "Atomic Blonde"، في مدينة لوس أنجلوس، الاثنين. وظهرت النجمة العالمية، مرتدية فستانًا يتألف من الجلد الأسود والخيوط المعقودة معا والشيفون الشفاف، وارتدت حمالة صدر من الجلد مرصعة بالفضة، تحت قطعة من القماش الشفاف ذو الأكمام الطويلة، مع خط الرقبة المفتوح إلى الخصر مع تنورة صغيرة، تظهر هامش من الجزء العلوي من الفخذ إلى فوق الركبة، كما انتعلت بووت اسود يصل إلى الكاحل. وصففت الفنانة الحاصلة على جائزة الأوسكار، شعرها بعيدا عن وجهها، خلف أذنيها مع بعض الاكسسوارات الفضية الرقيقة، مما أضفى إليها إطلالة مثيرة. وإلى ملامحها الهادئة أضافت ثيرون مكياجًا لامعًا مع القليل من الايلاينر والماسكارا، وأحمر الشفاه الوردي، وأكملت اطلالتها اللافتة بطلاء الأظافر الأحمر. ومن بين المشاهير الذين كانوا في قائمة ضيوف العرض الأول، الممثلة عايشة تايلر والتي ارتدت فستانا

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - دراسة حوادث التصادم في الفضاء قد تزيد بسبب ثاني اوكسيد الكربون   مصر اليوم - دراسة حوادث التصادم في الفضاء قد تزيد بسبب ثاني اوكسيد الكربون



F

GMT 05:20 2017 الأربعاء ,26 تموز / يوليو

أديرة وكنائس بندقية تم تحويلها إلى فنادق
  مصر اليوم - أديرة وكنائس بندقية تم تحويلها إلى فنادق

GMT 07:38 2017 الأربعاء ,26 تموز / يوليو

ستيفن فولي وكيفن هوي يدشنان "وات انرثد" بشكل مذهل
  مصر اليوم - ستيفن فولي وكيفن هوي يدشنان وات انرثد بشكل مذهل
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon