شمع الأذن سجل نضجًا للحوت الأزرق

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - شمع الأذن سجل نضجًا للحوت الأزرق

واشنطن ـ د.ب.أ

كشفت دراسة حديثة قام بها فريق باحثين من جامعة "بايلور" بولاية تكساس الامريكية أن شمع الأذن فى الحوت يحمل معلومات حول حياته العاطفية والجنسية، وأيضا حول التلوث الذى تتعرض له ثدييات البحر.وكان الهدف من وراء الدراسة التى نشرتها دورية "بروسيندجز" التابعة للأكاديمية الوطنلية للعلوم بالولايات المتحدة استخدام شمع الأذن فى محاولة التوصل لسجل كيميائى لحياة الحوت، بما فيها هرمون التوتر (الكورتيزول) وهرمون الذكورة (تستستورون)، والزئبق وأيضا المواد العضوية المسببة للتلوث. وكما هو الحال فى حلقات النمو فى الاشجار، يتراكم شمع الاذن بمعدل طبقتين سنويا، لتخزن المواد الكيميائية بتسلسل الزمنى.واستخرج العلماء طبقة من الشمع من أذن حوت أزرق يبلغ طوله 2ر21 مترا كانت حملته المياه إلى شاطئ قرب سانتا باربرا بولاية كاليفورونيا الأمريكية فى عام 2007، بعدما فارق الحياة عقب اصطدام سفينة به.وكشف التحليل الذى قام به العلماء لطبقة شمع الاذن التى بلغ طولها 4ر25 سنتيمترا أن الحوت الذكر كان يبلغ من العمر 12 سنة عندما قتلته السفينة.واستنادا على سجل هرمون تستستورون، وصل الحوت إلى النضج الجنسى عندما بلغ العاشرة، وبلغ هرمون الكورتيزول أكبر تركيز له فى الحوت مباشرة عقب أكبر ارتفاع لهرمون تستستورون، وهو ما يقول العلماء إنه ربما كان بسبب التنافس فى التكاثر أو العلاقات الاجتماعية التى تشكلت خلال عملية النضج الجنسى.وكان أعلى معدل لتركيز المواد الملوثة مثل المبيدات الحشرية، ومادة ثنائى الفينيل متعدد الكلور (بى سب بي) المحظورة ومثبطات اللهب خلال الاشهر الستة الأولى من حياة الحوت، مما يشير إلى أن انتقال هذه المواد من الأم أثناء فترة الحمل أو الرعاية بعد الولادة.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - شمع الأذن سجل نضجًا للحوت الأزرق   مصر اليوم - شمع الأذن سجل نضجًا للحوت الأزرق



  مصر اليوم -

خلال عرض خريف وشتاء 2018 لدار "فيندي"

حديد وجينر تخطفان الأضواء بإطلالتهما الحمراء

كاليفورنيا ـ رولا عيسى
 لم يكن مفاجئًا أن تسرق جيجي حديد وكيندال جينر، الأضواء خلال حملة "خريف / شتاء 2017-2018" لدار أزياء "فيندي" الإيطالية، فقد كانوا أصدقاء مقربين لمدة 5 أعوام. ونشرت الثلاثاء الماضي، صورًا لملكات عروض الأزياء في كاليفورنيا بواسطة مصمم الأزياء الشهير والمصور المحترف كارل لاغرفيلد،  وقد ظهرت جيجي حديد وكيندال جينر على حد سواء في فساتين حمراء طويلة مع أحذية حمراء عالية حتى الفخذ. فيما اختلف فستان كيندال جينر عن صديقتها قليلًا، حيث جاء مع قطع مربعات على الصدر، وعلى شكل زجزاج في المنتصف مع خطوط عند الركبة، كما اختارت تسريحة بسيطة لشعرها الأسود القصير مع تقسيمه من المنتصف، مع حلق أحمر طويل أضاف المزيد من الجاذبية، وفي صورة أخرى، أظهرت البالغة من العمر 21 عامًا، أحذيتها الغريبة مع فستان أزرق لامع مع فتحة كبيرة مع حزام بيج يبدو أنيقًا مع حلق الماس أبيض.   وبدت حديد مثيرة في ثوبها

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - شمع الأذن سجل نضجًا للحوت الأزرق   مصر اليوم - شمع الأذن سجل نضجًا للحوت الأزرق



F

GMT 09:41 2017 الخميس ,20 تموز / يوليو

"سيلفيرا" تفتتح أول صالة عرض لها خارج فرنسا
  مصر اليوم - سيلفيرا تفتتح أول صالة عرض لها خارج فرنسا
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon