إنعقاد مؤتمر التحكم المناخي السابع في الدوحة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - إنعقاد مؤتمر التحكم المناخي السابع في الدوحة

الدوحة - مصر اليوم

عقد بالدوحة الأحد مؤتمر التحكم المناخي "C3" في نسخته السابعة الذي تستضيفه إلى جانب شركات أخرى الشركة القطرية لتبريد المناطق "قطر كول".وضم المؤتمر، الذي تنظمه شركة "سي بي آي للصناعة" تحت شعار "تبريد المناطق بشكل أساسي"، ممثلين ومتحدثين إقليميين وباحثين بارزين من أصحاب الخبرة في مجال تبريد المناطق، والطاقة والمياه، ومجال التمويل والاستثمار، وممثلين رسميين من الأمم المتحدة المتخصصين في مجال تغير المناخ بهدف الارتقاء بصناعة تبريد المناطق في الشرق الأوسط.وركز المؤتمر، الذي يوفر منصة لتقديم العروض التقنية والمناقشات حول تبريد المناطق في منطقة الشرق الأوسط، على دولة  قطر بشكل كبير نظرا لما تشهده الدولة من تطورات ضخمة في البنية التحتية، إلى جانب العديد من القضايا المختلفة منها الإطار التنظيمي الذي يعمل ضمنه تبريد المناطق، والاستخدام المستدام للمياه، وأرصدة الكربون، وتطلعات المستخدمين النهائيين والإنجازات التي تحققت في دولة قطر.وقالت شركة "قطر كول" إن سوق تبريد المناطق في قطر تبلغ قدرته الاستيعابية 600 ألف طن، حيث من الممكن أن يصل هذا الرقم في غضون ثلاثة أو خمسة أعوام إلى 1ر1 مليون طن، وفي مناطق الخليج قد يصل إلى 2 أو 3 ملايين، إذ أن الفوائد المترتبة على سوق تبريد المناطق لا تعود فقط على المطور أو المستخدم وإنما على البلد بصورة كاملة بما يضمن الاستدامة والتطور.وأوضحت أن مشروع تبريد المناطق يعمل على توفير من 40 إلى 60% من الطاقة الكهربائية و30% من التكلفة المادية وهي فائدة تعود بالنفع على الجميع، وبما يتماشى مع رؤية قطر الوطنية 2030.وذكرت الشركة أن مشاريعها تغطي أكثر من 50% تقريبا من أبراج منطقة الخليج الغربي، حيث تشغل محطتين للتبريد هناك سعة تبريد المحطة الأولى تصل إلى 30 ألف طن ومزودة بخزان لتخزين الماء البارد قادر على توفير 25 ألف طن تبريد في الساعة، والمحطة الثانية تصل سعة تبريدها إلى 37 ألف طن مزودة بخزان للماء المبرد قادر على توفير 20 ألف طن تبريد بالساعة، وتعمل "قطر كول" حاليا على تشغيل محطة ثالثة بالخليج الغربي.وأوضحت "قطر كول" أنها قامت في اللؤلؤة-قطر أيضا ببناء محطة متكاملة تصل سعتها التبريدية إلى 130 ألف طن تبريد لتصبح أكبر محطة تبريد مناطق في العالم وتخدم أكثر من45 ألف شخص مقيم في مجموعة من الأبراج السكنية والفلل، بالإضافة إلى المحلات التجارية على الجزيرة، مشيرا إلى أن تبريد المناطق كان الحل الأمثل لتخفيض الكهرباء باللؤلؤة بما يسهم في تقليل الانبعاثات الكربونية.ومن بين مزايا وفوائد مشروع تبريد المناطق أنه يخفض من انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون ويقلل استهلاك الكهرباء فمكيفات الهواء التقليدية تستهلك 75% من إجمالي الاستهلاك العام للكهرباء خلال فصل الصيف، وتقل هذه النسبة إلى النصف تقريبا باستخدام نظام تبريد المناطق، كما أنه يعمل على توفير التبريد من مصدر دائم للطاقة، وتكاليف تشغيله أقل بكثير من تكاليف تشغيل طرق التكييف التقليدية.يذكر أن رؤية "قطر كول" ارتكزت منذ تأسيسها في العام 2003 على أن تكون الرائدة في توفير خدمة تبريد المناطق في دولة  قطر، كما تبلورت هذه الرؤية في عام 2012 عندما منحت الشركة جائزة أفضل نظام لتبريد المناطق في العالم لسنة 2012 من قبل الجمعية الدولية لطاقة المناطق، وتقدم "قطر كول" خدمة تبريد المناطق عن طريق ثلاث محطات تبريد تتواجد في منطقة الخليج الغربي واللؤلؤة-قطر، بالإضافة إلى شبكة من الأنابيب الممتدة تحت الأرض لتوصيل المياه المبردة لمباني العملاء.  وقد تأسست شركة "سي بي آي" عام 2003 وهي عبارة عن شعبة من شركات النشر الدولية وفي عام 2006 أطلقت مبادرة مؤتمر التحكم المناخي في منطقة الشرق الأوسط.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إنعقاد مؤتمر التحكم المناخي السابع في الدوحة إنعقاد مؤتمر التحكم المناخي السابع في الدوحة



GMT 14:22 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

وزير الري المصري يؤكد استمرار التنسيق مع دول حوض النيل

GMT 00:34 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

الثلوج تغطي جبال لبنان للمرة الأولى هذا العام

GMT 02:19 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

60 مليون في إفريقيا سيضطرون للنزوح جراء تغير المناخ

GMT 23:01 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

ائتلاف إدارة النفايات" يوجّه إنذارا لبلدية بيروت

GMT 15:01 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

مصر تعلن رسميًا فتح سوقاً جديدا للموالح في دولة فيتنام

GMT 01:37 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

مقتل 400 شخص إثر زلزال ضرب المناطق الحدودية بين إيران والعراق

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إنعقاد مؤتمر التحكم المناخي السابع في الدوحة إنعقاد مؤتمر التحكم المناخي السابع في الدوحة



اعتمدت مكياجًا ناعمًا وأظهرت عيونها بالظل الدخاني

ليلي جيمس تجذب الأنظار أثناء عرض Darkest Hour

لندن ـ ماريا طبراني
تتميز النجمة البريطانية ليلي جيمس، بقدرتها التمثيلية الهائلة بالإضافة إلى اختياراتها للأزياء الأنيقة، ومع ظهورها أخيرًا جذبت جيمس أنظار الحضور والمصورين بإطلالتها المثيرة أثناء حضورها العرض الأول من فيلم "Darkest Hour UK" في لندن، يوم الإثنين. وكانت الممثلة الشهيرة ذات الـ28 عامًا أبهرت الحضور بجسدها المتناسق الذي يشبه الساعة الرملية والذي أبرزه فستانها الأسود المذهل الذي يتميز بخطوط جانبية رقيقة على طوله، وحزام من الحرير البسيط على العنق، وهو من توقيع العلامة التجارية الشهيرة "بربري". وتلعب ليلي دور إليزابيث نيل، السكرتيرة الشخصية لـ"ونستون تشرشل" في فيلم الدراما السياسية، أكملت إطلالتها بمكياج ناعم وأبرزت عيونها المتلألئة بالظل الدخاني مع لمسات من أحمر الشفاة الوردي اللامع، كما أضافت القليل من الإكسسوارات المتألقة، مع أقراط الكريستال واثنين من الخواتم المزخرفة. وتدور أحداث الفيلم حول الهجوم الذي قاده (وينستون تشرتشل) ضد جيش (أدولف هتلر) في الأيام الأولى من الحرب العالمية الثانية. وينضم

GMT 03:04 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

أسماء عبد الله تكشف أنّ أزياء الشتاء للمرأة الممتلئة "أنوثة"
  مصر اليوم - أسماء عبد الله تكشف أنّ أزياء الشتاء للمرأة الممتلئة أنوثة

GMT 06:57 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

أفضل المنازل على موقع Airbnb لقضاء عطلة مذهلة
  مصر اليوم - أفضل المنازل على موقع Airbnb لقضاء عطلة مذهلة
  مصر اليوم - فائز السراج يؤكّد وجود أطراف تحاول تعطيل الانتخابات الليبية

GMT 03:13 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

إيمان رياض تكشف سرّ نجاح "من القلب للقلب" وتروي ذكرياتها
  مصر اليوم - إيمان رياض تكشف سرّ نجاح من القلب للقلب وتروي ذكرياتها

GMT 08:55 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

الأزياء المطرزة تطغى على عالم الموضة موسم 2018
  مصر اليوم - الأزياء المطرزة تطغى على عالم الموضة موسم 2018

GMT 08:05 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

ساحة تاون هول تتحول إلى سوق لهدايا أعياد الميلاد
  مصر اليوم - ساحة تاون هول تتحول إلى سوق لهدايا أعياد الميلاد

GMT 07:15 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

القطع الفنية تزين صالة كبار الزوار في "نيت جيتس"
  مصر اليوم - القطع الفنية تزين صالة كبار الزوار في نيت جيتس

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 05:05 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على خطوات تجديد بيانات البطاقة الشخصية "الرقم القومي"

GMT 17:52 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

السلطات الإماراتية ترفض التعليق على ترحيل أحمد شفيق

GMT 06:26 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل اتهام قاصر لسائق "توك توك" بهتك عرضها في الهرم

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 19:37 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

الحكومة المصرية تبحث مقترح كتابة الأسعار على علب السجائر

GMT 04:34 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تنظيم "بيت المقدس" يعلن مسؤوليته عن حادث مسجد الروضة

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon