أحدث صيحات الموضة في تصميمات المنازل العصرية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - أحدث صيحات الموضة في تصميمات المنازل العصرية

واشنطن ـ رولا عيسى

صديقة للبيئة ، ومتطورة ، وفاخرة ، وممتعة، وتتسم بوجود الأجهزة التكنولوجية، كل هذه هي صفات تتسم بها موضة المنازل العصرية ، بينما تشير كلمة "موضة" إلى نزوة عابرة. تشير التوقعات بأننا في مقدمة بعض الابتكارات الرائعة  التي ليست هنا فقط للبقاء ولكن ستستمر في النمو والتطور ، والتأثير على موضة المنازل المحتملة في المستقبل. - التقليص في المساحة: موضة البناء هي المنازل صغيرة الحجم . لقد ولي عصر المساحات الكبيرة المبالغ فيها ، فالمنازل الجديدة والتصميمات أيضا أصبحت تتسم بالبساطة اكثر. حتي صناعة الأثاث أصبحت تتسم بمزيد من البساطة ، والتقليص في الحجم ، فقد حلت الأرائك البسيطة في التصميم والشعور، محل الأرائك المنقوشة، ونتيجة لذلك فإن هذه المنازل ذات الحجم البسيط والصغير، أصبح الأشخاص يحققون استخدام  اكثر كفاءة من هذه المساحة المتوفرة اليهم. ولم تعد مكاتب المنزل الكبيرة هي ما يسعى إليه الأشخاص، فالمكاتب الصغيرة أصبحت من أكثر التصميمات المواكبة للموضة في تصميم المنزل، وذلك وفقا للجمعية الوطنية لبناة المنازلNational Association of Home Builders". كما ان الشعبية المتزايدة لعدد من الأجيال بالعيش معا تحت سقف واحد قد يكون هو المساعد علي انتشار هذه الموضة. فقد تحولت غرف النوم الغير مستخدمة إلى غرفة مكتب بالمنزل . وهذه المكاتب الموجود بالمنزل يمكن تحويلها إلى غرف نوم حتى تتناسب مع الأطفال حينما يكبرون في العمر ، أو لغرف تناسب الأباء المسنين الذي يحتاجون إلى من يرعاهم. - الحياة الصديقة للبيئة: بكل تأكيد ، فإن هذه ليس موضة، ولكنها حتما هي اكثر شيء سائد حيث تمكث وتري زيادة في كل شيء صديق للبيئة ومستدام من مواد البناء ، الدهان ، النوافذ، الأسطح ، الكونترتوب، السباكة، الكهرباء، فهناك حاجة متزايدة للدهانات والمواد اللاصقة الصديقة للبيئة، كما أن أثاث المنزل والإكسسوارت يتبعون هذا المنهج. - الفخامة : بالرغم من تقليص حجم منزل العائلة، إلا أن هناك بالتأكيد مواد فارهة وفاخرة المطلوبة، حيث أن حمامات البخار" السونا" أصبحت مرة أخرى من الأشياء التي تلقى شعبية كبيرة، ويتم إضافتها في غرف النوم الرئيسية والمساحات المخصصة لأحواض السباحة، غرف وسائل الإعلام تلقي قبولا في بعض الأوقات، فمع زيادة الأوقات التي يمكثها أفراد العائلة بالمنزل، وقلة أيام الإجازات، وعدم قضاء الأوقات في الأماكن الترفيهية ، فإن أصحاب المنازل اصبحوا يستثمرون أموالهم في الغرف المصممة بشكل خاص لأجهزة الوسائط المتعددة الترفيهية، وفقا للرابطة الوطنية للوسطاء العقاريين. وأشارت تقارير المستهلكين Consumer Reports" أن وجود مصاعد بالمنزل أصبحت تلقى شعبية ، لاسيما في المنازل التي يقطنها أشخاصاً  ينتمون لأجيال مختلفة حيث يكون من الصعب على الأشخاص المسنين صعود الدرج، غرفة المعيشة لأجيال متعددة هي أيضا قوة دافعة وراء تحويل الطابق السفلي، فالطابق السفلي إذا كان مكان للشباب للتسلية والترفيه ، يتم إعادة تشكيله الآن ليخلق مساحات معيشية منفصلة مع استكمالها بالمطابخ وغرف النوم وغرفة معيشة منفصل. - الانتقال إلى المساحات الخارجية والهواء الطلق: ينتقل أصحاب المنزل إلى المساحات الخارجية بالمنزل، لاسيما أولئك الذين يقضون الكثير من أوقاتهم بالمنزل، ولم تعد الشرفات، والباحات، والطوابق، والمدرجات والشرفات هي المساحات الخارجية فقط، بل أصبحت مساحات للمعيشة في الهواء الطلق حيث يستمتع أصحاب المنازل بالاسترخاء، وقضاء بعض الوقت مع أسرهم، وتناول العشاء مع الضيوف أو الترفيه عنهم. ونحن نشهد أيضا زيادة في تصميمات المطابخ في الهواء الطلق للطهي وتناول الطعام، وقد تم تجهيز هذه المطابخ بمعدات وألات الشواء ، والمصارف، والتخزين، والتبريد، والمنضدة وصنابير البيرة. ويجري تصميم هذه المطابخ في الهواء الطلق لتتشابه مع المطابخ التي يتم تصميمها في الأماكن المغلقة، كما أن الأجهزة الكهربائية المتطورة والراقية، شاشات السينما، أثاث في الهواء الطلق، والمواقد، وأجهزة التلفزيون والراديو هي أيضا لقى شعبية متزايدة، وانطلاقا من اهتمامنا بالبيئة وصحتنا، فهناك الحدائق النباتية في الهواء الطلق التي تلقي أيضا شعبية متزايدة . الاستحمام بالخارج: بعد تناول الطعام والتسلية في الهواء الطلق ، هناك أيضا الاستحمام في الهواء الطلق . فحمامات الاستحمام بالخارج هي عامة أصبحت تلقى شعبية كبيرة بسرعة، ومع المناظر الطبيعية الخلاقة يمكن تحقيق والحصول على الخصوصية الكاملة . منذ 50 عاما كان من غير الشائع لمنزل يتكون من 3 غرف مخصص لعائلة واحدة أن يكون مصمم بأكثر من حمام واحد ، ولكن الأن اصبح ذلك شيئا طبيعيا، كما أن الحمامات في الهواء الطلق أيضا ستصبح مكان مألوفا . وهذه الحمامات المصممة خارج المنزل الرئيسي هي أبعد من أن تكون ريفية ،على العكس من ذلك، فهي مصممة بكماليات فاخرة صديقة للبيئة. - المنازل أصبحت أصغر: تصبح التكنولوجيا ذات أسعار معقولة أكثر،  والأكثر شيوعا  نوع جديد من المولدات، تقدمه شركة "جنرال إليكتريك حيث  يمكن رصده وتفعيله من خلال الهواتف الذكية ، وهو يعطي لصاحب المنزل راحة البال في حالة الخروج من المدينة. وإغلاق الأبواب ومنظم حرارة تعمل عن طريق شاشة باللمس ، يمكن برمجتها عن بعد، والتي ستكون ذات يوم أمرا مألوفا. كما أن زيادة نسبة الأجهزة الكهربائية الذكية التي تركز علي توفير الطاقة ستكون أخيرا وسيلة لأجهزة ذات أسعار معقولة ، ومن ثم تكون متوفرة بشكل أكبر، ولكن في الوقت الحاضر، فإنها لا تزال إلى حد كبير ذات أسعار باهظة. - المطابخ والحمامات أصبحت أكثر أناقة ومواكبة للموضة: مهما كان حجم منزلك ، فإن المطابخ والحمامات الأنيقة لاتزال في قائمة الأشياء المرغوب فيها، وهناك عدد كبير من أصحاب المنازل يقومون بإعادة تصميم منازلهم بدلا من البناء عليها. وأحدث صيحة في تصميم المطبخ هو الشكل التقليدي الذي يتمثل في خليط من كل من التصميم التقليدي والعصري. ولأننا نقضي الكثير من الوقت في المطبخ لأنه ليس مكان للطعام فقط ، فإن هذا المكان من المنزل يعاد  تصميمه ليتناسب مع الأحداث التي تحدث بداخله من الأعمال المنزلية إلى الاجتماعية إلى الطهي إلى تناول الطعام، فيتم تصميم المطبخ ليسع عدد أكبر من الأشخاص، حيث يمكن وضع عدد كبير من المقاعد. أن ارتفاع شعبية المطابخ الحديثة المفتوحة المصممة بإضاءات مرتفعة ومزودة بأجهزة وأدوات راقية يشير إلى أن هذه الشعبية لن تتراجع.      

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - أحدث صيحات الموضة في تصميمات المنازل العصرية   مصر اليوم - أحدث صيحات الموضة في تصميمات المنازل العصرية



  مصر اليوم -

خلال مشاركتها في حفلة ماكسيم هوت 100

بلاك شاينا تتألق في فستان أسود شفاف

واشنطن ـ رولا عيسى
ظهرت بلاك شاينا في حفلة ماكسيم هوت 100 لعام 2017، بعد ساعات قليلة من تعرضها لحادث بالسيارة من قبل سائق سكران، بسبب تصادم سيارته مع ظهر سيارتها، ماركة رولز رويس. وبدت الفتاة البالغة من العمر 29 عامًا، بمعنويات عالية كما رصدتها الكاميرات في إطلالة شفافة لم تبق سوى القليل للخيال في حفلة محتشدة بنجوم هوليوود. وأطلت النجمة في فستان من الدانتيل الشفاف، ليبرز ملامح جسدها على شكل الساعة الرملية. في حين أن أكمام الفستان قد امتدت لمعصميها، إلا أن الفستان يصل فقط عند ركبتيها مع لمسة من الشراشيب التي تدغدغ سيقانها. وارتدت شاينا بذلة داخلية سوداء تحت الفستان الذي أبرز أردافها و مؤخرتها الكبيرة الوافرة. وربطت على خصرها الصغير حزام جلدي أسود بسيط تطابق مع ملابسها تماماً. وكما ارتدت الكعب العالي من الدانتيل لإطلالة أنثوية حقيقية، في حين أكملت تلك الإطلالة بقلادة لامعة كنوع من الاكسسوار.  وصبغت بلاك

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - أحدث صيحات الموضة في تصميمات المنازل العصرية   مصر اليوم - أحدث صيحات الموضة في تصميمات المنازل العصرية



F

GMT 03:19 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أسماء المهدي تعتمد على التميز في مجموعة عيد الفطر
  مصر اليوم - أسماء المهدي تعتمد على التميز في مجموعة عيد الفطر

GMT 04:24 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أفضل 19 وجهة سياحية غير معروفة في أوروبا
  مصر اليوم - أفضل 19 وجهة سياحية غير معروفة في أوروبا

GMT 04:21 2017 الأحد ,25 حزيران / يونيو

صحافي يتبرع بجائزة مالية إلى أطفال قرية أردنية
  مصر اليوم - صحافي يتبرع بجائزة مالية إلى أطفال قرية أردنية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 08:01 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

منزل عجيب في أستراليا لا تراه إلا في اليابان

GMT 03:33 2017 الأحد ,25 حزيران / يونيو

ممارسة الرياضة تحمي الإصابة بمرض الزهايمر

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon