بتقليد مثير عبر تصوير حملاتها بوجوه فنانين

"بيربيري" ومفهومها الخاص للأزياء في بريطانيا

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - بيربيري ومفهومها الخاص للأزياء في بريطانيا

دار «بيربيري»
لندن ـ سامر شهاب 

لندن ـ سامر شهاب  تعتبر دار «بيربيري» ليست بأعرق وأقدم دار أزياء بريطانيّة ولا أنجحها من الناحيّة التجاريّة فحسب، بل أيضًا هي حارسة تقاليدها، منذ أن نذرت ذاتها لهذا الدور. وبدأ ذلك يتضح للعيان أكثر وأكثر منذ أن عادت للعرض في منصات لندن بدل ميلانو، ومن خلال احتفال مصممها الفني كريستوفر بايلي بموسيقاها وفنها وريفها، وما إلى ذلك في تشكيلاته للجنسين. في المواسم الأخيرة بدأ أيضًا تقليد مثير يتمثل في تصويره حملات الدار بوجوه بريطانيّة، نذكر منها الممثلين غايمي كامبل بوير، وإيما واتسون، وإيدي ريدمان، والعارضات كارا ديليفين، وغوردان دان، وروميو بيكام، وملايكة فيرث وهلم غرا.وفي حملتها الأخيرة لربيع وصيف 2004 لم يخرج الأمر عن هذه القاعدة، وكل ما قام به أن أدرج اسمين جديدين هما لايدي غين كامبل وغايمي كامبل بوير. وتنحدر الأولى من أصول أرستقراطيّة، والثاني بدأ اسمه يلمع بوصفه واحدًا من أهم نجوم السينما الشباب بعد ظهوره في أفلام مثل "هاري بوتر" وسلسلة "توايلايت ساغا".وتظهر في الحملة أيضًا ملايكة فورث، وهي عارضة تثير الكثير من الاهتمام حاليًا إلى حد أن ميوتشا برادا اختارتها هذا العام لتكون أول عارضة سمراء تشارك في حملات الدار الإيطالية منذ 1994.والجميل في هذه الباقة المنتقاة من الشباب أنهم كلهم من أطياف مختلفة لكن يجمعهم حب الفن. أما المسؤول عن تصوير هذه الحملة البريطانيّة، والتي شملت المعطف الممطر الذي تشتهر به الدار إلى جانب أزياء متفتحة بألوان الربيع والصيف وإكسسوارات أنيقة، فهو ماريو تيستينو، مما يمنحها نكهة خاصة تذكرنا بأن حملات دور الأزياء تعدت الترويج لمنتجاتها لتصبح فنًا قائمًا بذاته.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - بيربيري ومفهومها الخاص للأزياء في بريطانيا   مصر اليوم - بيربيري ومفهومها الخاص للأزياء في بريطانيا



  مصر اليوم -

رفقة زوجها خوسيه أنطونيو باستون في إسبانيا

إيفا لونغوريا أنيقة خلال حفل "Global Gift Gala"

مدريد - لينا العاصي
انتقلت إيفا لونغوريا بشكل سلس من لباس البحر الذي ارتدته على الشاطئ وهي تتمتع بأيام قليلة مبهجة في أشعة الشمس الإسبانية مع زوجها خوسيه أنطونيو باستون، إلى ملابس السهرة النسائية، عندما وصلت في إطلالة غاية في الأناقة لحفلة "Global Gift Gala"، مساء الجمعة في المطعم الراقي "STK Ibiza". وكانت الممثلة البالغة من العمر 42 عامًا، محط أنظار الجميع عندما ظهرت على السجادة الحمراء، حيث بدت بكامل أناقتها مرتدية فستانًا قصيرًا مطرزًا من اللون الأبيض، والذي أظهر قوامها المبهر، ومع الفستان  بالأكمام الطويلة، ارتدت ايفا لونغوريا زوجًا من الصنادل "سترابي" ذو كعب أضاف إلى طولها بعض السنتيمترات بشكل أنيق وجذاب. وعلى الرغم من تباهيها بملامح وجهها الطبيعي الجميل، وضعت نجمة المسلسل التلفزيوني الشهير "Desperate Housewives" بريقًا مثيرًا من الماكياج، حيث أبرزت جمالها الطبيعي مع ظل سموكي للعين، والقليل من أحمر الخدود وأحمر الشفاه الوردي.  وحافظت إيفا على إكسسواراتها بالحد

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - بيربيري ومفهومها الخاص للأزياء في بريطانيا   مصر اليوم - بيربيري ومفهومها الخاص للأزياء في بريطانيا



F
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon