نزار إيديل لـ "مصر اليوم": الأغنية المغربيّة أصبحت موضة وانتظروني في "بالعربية"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - نزار إيديل لـ مصر اليوم: الأغنية المغربيّة أصبحت موضة وانتظروني في بالعربية

الدار البيضاء - أمينة علوم

"يستعدّ الفنّان المغربيّ "نزار إيديل" لطرح أغنيته الجديدة، من كتابته وألحانه، مطلع سنة 2014، والّتي تحمل عنوان "بالعربية". هذا إضافة إلى أغنيَّتين لفنّانتين مغربيّتين، الأولى لخولة بن عمران، خريجة ستار أكاديمي، وهي بعنوان "نسّاوك فيا"، وأغنية "ألف مرّة" للموهبة الصّاعدة "دنيا" التي تعدّ اكتشافًا خالصًا لنزار. وأكَّد نزار في مقابلة مع "مصر اليوم" أن الوقت قد حان لتبرز الأغنية المغربيّة، خصوصًا أن هناك إقبالًا كبيرًا عليها بعدما أصبحت موضة خلال الفترة الأخيرة، مضيفًا: "أعتقد أنّ سبب الإقبال على الأغنية  المغربيّة أنها ما زالت خامًا، ولم تُستهلك كما حدث مع بعض اللّهجات الأخرى التي يبدو أن المستمِع العربيّ قد ملَّ الاستماع إليها، وأصبح يبحث عن الجديد والمختلِف". واستطاع نزار الذي تألَّق في السّاحة الفنِّيَّة الغنائيّة أخيرًا بأعمال شدَّت انتباه المستمع المغربيّ المتعطِّش للأغنيَّة المغربيّة المميّزة، أن يخلق لنفسه مكانة بارزة كأفضل ملحِّن شابّ، وكاتب كلمات وأيضًا مطرب. وكان حلم نزار منذ الصّغر ابتكار أغنية مغربيّة لأبناء جيله، وعدم العيش على أطلال النّجاحات القديمة لمطربين مغاربة كبار، وهو الحلم الذي عمل بجهد بصحبة شقيقه محمد شرابي للوصول إليه. وكشف نزار كيف خيب ظنّ كلّ من راهنوا على فشله في تحقيق هدفه، ويضيف :"عندما كنت أقول لهم بأنني سأغير مسار الأغنية المغربيّة كانوا  يصفونني بـالأحمق والحالم، وها هم اليوم يذكِّرونني بأنني خيَّبت توقّعاتهم، وبأنّني استطعت تحقيق حلمي". ويؤمن نزار بقدرة الفنّان المغربيّ على الارتقاء بالأغنيَّة المغربيّة بكلمات بسيطة وموسيقى جميلة،  ويضيف"نستطيع أيضًا أن نوصل لهجتنا للعالم العربي ويفهمنا الجميع". وذكر نزار أنّه كتب ولحَّن في بداياته، ممَّا مكَّنه من اكتساب بصمةٍ تُمَيِّزه عن باقي الفنّانين من جيله، ومزج بين الكلمات المغربيّة المنتقاة بعناية وموسيقى عالميَّة, وساعده في ذلك تجربته ودراسته خارج أرض الوطن. وعما إذا كان يشعر بالغيرة في حال نجاح عمل من أعماله بصوت غيره من الفنّانين أكَّد نزار أن الأمر لا يزعجه بتاتًا، وتابع "على العكس لا وجود للغيرة في قلبي لأنّني من كتب العمل وسهر على إنجازه وهو في النّهاية عملي، لذا فإنني أشعر بالرضا عند نجاحه". ونفى نزار أن يكون فكَّر يومًا ما في الهجرة للخارج، لأنه وبكلّ بساطة لا يحتاج لذلك فأعماله في المغرب ناجحة، كما أن غيرته على الأغنية المغربيّة ورغبته في الرُّقيّ بها تمنعه من التفكير في الموضوع. وأشار نزار إلى أنه لا يكتب حسب الطّلب، ويقول في هذا الصّدد:"لا يمكنني الكتابة أو التلحين  في أيّ وقت، فهما بالنسبة لي "حالة"، سواء عشتها أو عاشها أحد الأشخاص الذين أعرفهم، ويمكن اعتبارها أيضا "مزاج" فكل أغنية أكتبها أو ألحنها لا تكون نابعة من فراغ، بل من فكرة. وأوضح نزار أن المغرب يمتلك الكثير من المواهب والأصوات الجميلة، وتابع "لكن قليلون هم من يستطيعون  اختيار الجملة واللّحن المميز، وبفضل تجربتي أتوفّر على التّوابل والمقادير المناسبة لإنجاز أغنية ناجحة". وأخيرًا يعتبر نزار أن العمل الناجح هو الذي يحبّه الجمهور, ويلقى قبولًا لدى الناس, ويمسّ قلوبهم, وبلغة التكنولوجيا يعتبر نزار أن "اليوتوب" بات بمثابة ميزان يقيس درجة نجاح الأغاني من فشلها, لذلك يقبل العديد من المغنِّين على طرح أغانيهم في اليوتوب أولًا ليروا مدى تفاعل الجمهور معها.

egypttoday
egypttoday

GMT 03:23 2017 الأربعاء ,19 تموز / يوليو

سعيد الماروق يتعاون مع لمجرد في فيلم سينمائي

GMT 03:13 2017 الثلاثاء ,18 تموز / يوليو

هيفاء وهبي لن تغني في دمشق في عيد الأضحى المقبل

GMT 02:55 2017 الثلاثاء ,18 تموز / يوليو

نجوى كرم دعمت الجيش ولم تهاجم النازحين

GMT 03:18 2017 الإثنين ,17 تموز / يوليو

أحمد زاهر يظهر كضيف شرف في" هروب اضطراري"

GMT 03:16 2017 الإثنين ,17 تموز / يوليو

محمد رياض يفتخر بمشاركته في مسلسل"كفردلهاب"

GMT 00:42 2017 الإثنين ,17 تموز / يوليو

دريد لحام يسخر من شائعة وفاته للمرة العاشرة
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - نزار إيديل لـ مصر اليوم الأغنية المغربيّة أصبحت موضة وانتظروني في بالعربية   مصر اليوم - نزار إيديل لـ مصر اليوم الأغنية المغربيّة أصبحت موضة وانتظروني في بالعربية



  مصر اليوم -

خلال عرض خريف وشتاء 2018 لدار "فيندي"

حديد وجينر تخطفان الأضواء بإطلالتهما الحمراء

كاليفورنيا ـ رولا عيسى
 لم يكن مفاجئًا أن تسرق جيجي حديد وكيندال جينر، الأضواء خلال حملة "خريف / شتاء 2017-2018" لدار أزياء "فيندي" الإيطالية، فقد كانوا أصدقاء مقربين لمدة 5 أعوام. ونشرت الثلاثاء الماضي، صورًا لملكات عروض الأزياء في كاليفورنيا بواسطة مصمم الأزياء الشهير والمصور المحترف كارل لاغرفيلد،  وقد ظهرت جيجي حديد وكيندال جينر على حد سواء في فساتين حمراء طويلة مع أحذية حمراء عالية حتى الفخذ. فيما اختلف فستان كيندال جينر عن صديقتها قليلًا، حيث جاء مع قطع مربعات على الصدر، وعلى شكل زجزاج في المنتصف مع خطوط عند الركبة، كما اختارت تسريحة بسيطة لشعرها الأسود القصير مع تقسيمه من المنتصف، مع حلق أحمر طويل أضاف المزيد من الجاذبية، وفي صورة أخرى، أظهرت البالغة من العمر 21 عامًا، أحذيتها الغريبة مع فستان أزرق لامع مع فتحة كبيرة مع حزام بيج يبدو أنيقًا مع حلق الماس أبيض.   وبدت حديد مثيرة في ثوبها

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - نزار إيديل لـ مصر اليوم الأغنية المغربيّة أصبحت موضة وانتظروني في بالعربية   مصر اليوم - نزار إيديل لـ مصر اليوم الأغنية المغربيّة أصبحت موضة وانتظروني في بالعربية



F

GMT 09:41 2017 الخميس ,20 تموز / يوليو

"سيلفيرا" تفتتح أول صالة عرض لها خارج فرنسا
  مصر اليوم - سيلفيرا تفتتح أول صالة عرض لها خارج فرنسا
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon