مكادي نحاس تغني بحنين للوطن في مهرجان حق العودة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مكادي نحاس تغني بحنين للوطن في مهرجان حق العودة

عمان ـ مصر اليوم

احيت الفنانة الاردنية مكادي نحاس مساء اول من امس مهرجان حق العودة الذي يقيمه مركز دراسات وابحاث اللاجئين احياء للذكرى الخامسة والستين للنكبة في مركز الحسين الثقافي. وتعود نحاس الى عمان بعد غياب ما يقارب العام حاملة شوقا للجمهور العماني، فغنت لساعة ونصف من الوقت اغان من التراث العربي وفيروزيات يشي فيها صوتها بالحنين. واستهلت نحاس امسيتها باغنية فيروزية، فغنت لا يرافقها الا عود عمر عباد «ما في حدا لا تندهي»، وكأنها تنادي بصوت شجي ولا يرد عليها الا اوتار العود وصمت الجمهور المندهش بصوتها. وواصلت نحاس غناءها، فقدمت «يما مويل الهوا»، «عصفور طل من الشباك»، «عمي يابو الفانوس»، «سبل عيونه»، «نتالي»، «يا ظلام السجن خيم»، «بكي دم» وغيرها الكثير من اغاني التراث. كانت نحاس تقف على المسرح بحنين وتوجس.. وكأنها تستجمع نفسها لتغني من جديد في عمان، وتعود هذه المرة بحلة جديدة، بثقة اكبر وروح في الصوت والاداء، تختار الاغاني بدقة وتقيم وزنا لصوتها وهي تطربنا، وتقدم الاغاني بتوزيع موسيقي يتناسب مع ثنايا صوتها. وترافقها في الامسية فرقتها التي تضم عمر عباد على العود، محمد طهبوب على الكمان، معن بيضون على الباص جيتار، ومعن السيد على الايقاع. وانسجام واضح بدا على الفرقة التي انفرد عازفوها بجمل موسيقية مميزة.وعلى الرغم من خيارات نحاس المميزة في هذا الحفل، الا انها اخفقت بغناء «يا عمة» التي تقدمها بتوزيع جديد يقتطع اللحن والكلمة، فبدت الاغنية وكأنها مبيتورة، كما أن المساحات الموسيقية فيها لم تكن ملائمة لصوت نحاس، فالراحلة ليمعة توفيق حين غنت هذه الاغنية امتد صوتها مع الموسيقى والكلمة بصوت رخيم. نحاس اختتمت هذه الامسية الجميلة بنشيد «موطني»، الذي وقف الحضور ليحي الوطن وشارك نحاس الغناء والحب. يذكر انه من المتوقع أن تحيي نحاس في 26/6 امسية موسيقية بمرافقة الفنان اللبناني شربل روحانا على المدرج الروماني وسط المدينة.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مكادي نحاس تغني بحنين للوطن في مهرجان حق العودة   مصر اليوم - مكادي نحاس تغني بحنين للوطن في مهرجان حق العودة



  مصر اليوم -

أظهرت تحولًا جذريًا في طريقة ارتدائها لملابسها

سيلين ديون تتألّق في بلوزة بيضاء من الحرير المتعرّج

باريس ـ مارينا منصف
أظهرت سيلين ديون، تحولًا جذريًا في طريقة ارتدائها لملابسها، وقد تم تداول الحديث بشأنها وعن طريقتها الجديدة في اختيار ملابسها خلال جولتها في أوروبا، حيث واصلت سيلين ديون روتينها اليومي على المدرج عند خروجها من باريس يوم الخميس، وبدت المطربة الكندية البالغة من العمر 49 عامًا وكأنها مستعدة للعمل عندما ظهرت مرتدية بدلة منسقة. واستغلت النجمة كونها ذات قوام نحيف وارتدت سترة مجسّمة تظهر بها قوامها النحيف، وارتدت أيضا بلوزة بيضاء من الحرير المتعرّج أسفل الجاكت وأمسكت بيدها حقيبة نسائية بيضاء اللون، وأكملت أناقتها بارتداء حذاء مخملي ذو كعب عالٍ، متماشيًا بذلك مع اختيارها لسترتها ذات الخطوط المخملية، ونسّقت النجمة شعرها بطريقة بسيطة، وارتدت نظارات شمسية كبيرة الحجم، أخفت بها وجهها. وانطلقت سيلين في حياتها المهنية بعد توفقها منذ 2016، وذلك بعد صدمتها في وفاة زوجها بعد 22 عامًا من الزواج، في صراعه مع مرض السرطان، وستشهد سيلن

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مكادي نحاس تغني بحنين للوطن في مهرجان حق العودة   مصر اليوم - مكادي نحاس تغني بحنين للوطن في مهرجان حق العودة



F
  مصر اليوم - جناح جديد هادئ في فندق شانغري لا باريس الشهيرة
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon